تعليم

اذاعة مدرسية عن التميز والابداع

بسم الرحمن الرحيم والصلاة والسلام علي المصطفي، سيدنا محمد صل الله عليه وسلم تحية طيبه وبعد، نُقدم اذاعة مدرسية عن التميز والابداعمديرتي المؤقرة واستاذتي الافاضل، اعضاء الهيئة التدريسية الكرام، وزملائي الطلاب اسعد الله صباحكم بكل خير،  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يسرنا نحن طلاب الصف الاعدادي ان نقدم لكم اذاعتنا لهذا اليوم عن التميز والابداع ،التميز والابداع من الامور الهامه التي يجب ان لا ينساها الانسان في حياته، وهو فن من الفنون التي يمكن للانسان ان يبدع فيها ويتميز بالسير نحو الحياة وان يكون اكتر تميزاوابداعا علي كافة النواحي سواء العملية او الاسرية او المهنيه، ويوجد الكثير من الامور التي يمكن للانسان ان يبدع او يتميز فيهاان كيف يكون مميزا في عمله، وان يكون من الشخصيات الناجحه ويكون شخصا مثاليا ومتفاني في عمله واول ما نبدا به ايات من القران الكريم يتلوها عليكم الطالب … فليتفضل

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ وَالصَّافَّاتِ صَفًّا * فَالزَّاجِرَاتِ زَجْرًا * فَالتَّالِيَاتِ ذِكْرًا * إِنَّ إِلَهَكُمْ لَوَاحِدٌ * رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَرَبُّ الْمَشَارِقِ * إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ * وَحِفْظًا مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ مَارِدٍ * لَا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ * دُحُورًا وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ * إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ * فَاسْتَفْتِهِمْ أَهُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمْ مَنْ خَلَقْنَا إِنَّا خَلَقْنَاهُمْ مِنْ طِينٍ لَازِبٍ شكرا للطالب

اما الان مع الطالبة… وحديث شريف  “المؤمن القوي خيرٌ وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف، وفي كلٍ خير، احرص على ما ينفعك، واستعن بالله ولا تعجز، وإن أصابك شيءٌ فلا تقل: لو أني فعلت كذا وكذا وكذا ولكن قل: قدر الله وما شاء فعل، فإن (لو) تفتح عمل الشيطان” صدق رسول الله صل الله عليه وسلم”شكرا للطالبه.

التميز والابداع كالطالب الذي يكون مجتهدا في دراسته، يكون له مستقبلا حافلا بالانجازات العظيمه، وفي كل مرحلة فترة من الفترات التي يمر فيها الانسان تفرض عليه بعض من الاعمال التي تقابله خلال حياته، والتي يكون لها اهمية وقد تأهله ان يكون من الشخصيات البارز التي يمكن ان يقابلها خلال حياته،والابداع في بعض الاعمال هو ان يقوم الانسان ببعض من اللمسات الاخيرة، علي الاشياء في مراحل نهايتها وتجعله، اكثر جمالا عن سابقه كالفنان الذي يفعل لوحة فنية عادية ويقوم الفنان بعمل المراحل الاخير للوحة لتكون اكثر جمالا ،وان تكون مميزة عن غيرها من اللوحات مثل هذه الامور تبين لنا ان الانسان مهما كان عمله يستطيع ان يعمل الي ان يصل لدرجة من التميز والابداع.

والان مع الطالب….وفقرة هل تعلم فليتفضل

 هل تعلم إن الابداع صفة من صفات الشخص الناجح.

هل تعلم إن الشخص المحترم يعد شخصا مبدعا.

هل تعلم إن التفوق مع الذات هو اقصرطرق الابداع.

هل تعلم إن التميز والابداع صفة لا تكون مع اغلب اشخاص العالم.

هل تعلم إن التميز والابداع يحتاج الكثير من العمل لتحقيقه.

شكرا للطالب .

وفي ختام اذاعتنا لهذا اليوم يجب إن نواصل ونعمل بجد لنحقق  طموحنا واهدافنا، وان نكون من الاشخاص

المميزيين والمبدعيين وذات اهمية ومكانة ذات قيمة مميزة في المجتمع.فصاحب

الإنجاز ليس من يسير ليقال عنه أمام الآخرين، إنما الإنجاز العظيم هو الذي يخلّدهُ الزمن في كتاب التاريخ.

واخيرا وليس باخر نستودكم الله الذي لا تضيع ودائعة.

كان معكم في مقدمة الاذاعة الطالبه ….

تحت اشراف المعلمة الفاضلة ……

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!