تعليم

قصة وصف حادثة قصيرة

قصة وصف حادثة قصيرة، هناك الكثير من القصص المؤلمة التي لابدّ من الاعتبار منها وأخذ الدروس والعِظات، ومنها قصص الحوادث المرورية التي تتعدد أسبابها لتندرج في نهاية المطاف في بند الإهمال، ويطلبُ المعلمون من الطلبة كتابة القصص التي تتناول مثل هذه الحوادث وأسبابها للاستفادة من مجريات الأحداث فيها والحرص على تجنبها والعمل بقواعد السير التي تشمل عدم التهور أثناء السير والنظر يميناً ويساراً بشكلٍ جيّد قبل قطع الشارع،  ويُشار إلى أنه تمّ ابتكار برنامج مروري يسعى بالدرحة الأولى لتنظيم الحركة المرورية بِهدف زيادة الأمان وتقليل التكدس والازدحام، وفيما يلي مِثال يوضحُ إجابة السؤال الذي يطلبُ من الطلبة قصة وصف حادثة قصيرة.

قصة وصف حادثة قصيرة

قصة وصف حادثة قصيرة، يذهب أحمد مع زملائه في الصباح إلى المدرسة، وخلال الطريق يلعبونَ العديد من الالعاب التي من شأنها أن تعرض حياتهم للخطر،  فيلعبونَ ألعاب الجري والركض والتسابق، وفي أحد المرات شاهدَ المدرس أحمد وزملائهِ بجانب السيارات يركضون ويتسابقون، فبيّن لهم خطورة الأمر، والنتائِج التي قد تترتبُ على ذلك، وأنّ عليهم السير في الطريق بشكلٍ حذر وأن يركّزوا انتباههم مع الطريق لضمان السلامة من حوادث السير.

قصة عن الحوادث المرورية قصيرة

وفي استكمال القصّة السابقة، لم يستمع الطلبة لكلام المدرس، وخلال  قفز أحمد في الشارع تعثر ووقع على الارض وترتب على ذلك دهس سيارة مسرعة له،  الأمر الذي سبب دخوله المستشفى، ودعا أحمد زملائه ونصحهم وعاهدوا انفسهم بعدم العودة لمثل هذه الألعاب على الطريق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!