تعليم

على ماذا يعتمد الزخم ؟

على ماذا يعتمد الزخم ؟ يُعرّف الزخم، أو زخم الحركة أو كمية الحركة بأنّه عبارة عن الكميات الفيزيائية التي تمّ التعرف إليها من خلال علم  الفيزياء الكلاسيكية، وهي  حاصل الضرب لكتلة الجسم و سرعته، و ينطبق على هذه الكمية  أحد مبادئ الانحفاظ التي يتضمنها علم الفيزياء الكلاسيكية، وهو المبدأ المعروف باسم حفظ الزخم أو قانون حفظ الزخم، إذ تنص قوانين نيوتن على مبدأين فيما يتعلق بحركة الأجسام وخاصةً في حالة التصادم الحاصلة بين الأجسام، والتي يُطلق عليها التصادم المرن،  والسؤال حولَ ذلك؛ على ماذا يعتمد الزخم ؟

على ماذا يعتمد الزخم ؟

يعتمدُ الزخم وفقاً لقوانين نيوتن على اثنين من المبادئي التي تتعلق بحركة الأجسام، وتتمثّلُ هذه المبادئ فيما يلي :

طاقة الحركة الكلية للأجسام التي تصطدم لا يُمكن أن تتغير قبل أو بعد التصادم.

كمية الحركة الكلية للأجسام التي تصطدم لا يُمكن أن تتغير قبل أو بعد التصادم.

الميكانيكا النيوتونية

يتحدد الزخم من خلال الاستعانة بمقدار واتجاه، و تعرف هذه الكميات التي تمتلكُ مقداراً واتجاهاً بأنّها كميات متجهة، و من خلال هذه الخاصية يمكننا أن نتنبأ بالاتجاه الذي تسيرُ فيه الأجسام بعد حُدوث عملية التصادم،  بالإضافة إلى سرعة هذه الأجسام.

خواص الزخم

يمكن وصف الخواص الخاصّة بالزخم في اتجاه واحد وكذلكَ في بعد واحد، ويُشار إلى أنّ الكميات الاتجاهية تشبه بشكلٍ كبير معادلات الكميات القياسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!