تعليم

من شروط الحيوان الصائد

من شروط الحيوان الصائد ،احل الله تعالى للانسان اصنافا معينة من الحيوانات يمكنه الاستفادة منها والتغذي عليها، ولكن هذا قد حدده الشرع بضوابط معينة، وقد جاء في القران الكريم حكم الصيد، حيث قال تعالى “احل لكم صيد البحر وطعامه متاعا لكم وللسيارة، وحرم عليكم صيد البر ما دمتم حرما، واتقوا الله الذي اليه تحشرون”، ونستطيع ان نستنتج من خلال هذه الاية ان الصيد له شروطا معينة، كما ان هناك مجموعة من الحالات التي يحرم فيها الصيد، ويوجد شروط للحيوان الصائد، وشروط للحيوان الجارح، والان هيا بنا نتعرف على شروط الحيوان الصائد بشكل اكثر تفصيلا، لان شروط الحيوان الصائد تختلف تماما عن شروط الحيوان الجارح.

من شروط الحيوان الصائد

بداية يعرف الصيد بانه العملية التي يتم بها قتل الحيوان الحلال الذي ليس هناك اي مقدرة على ذبحه، ويتم هذا عن طريق اصابته بجرح في اي موضع من مواضع جسمه، وقد اباح الله تعالى الصيد تيسيرا على الناس، وتخفيفا عنهم، ومن اجل توسيع رزقهم، وشروط الحيوان الصائد هي ما يأتي:

  • يجب التسمية عند اطلاق الحيوان الجارح، او عند رمي الصيد.
  • يشترط في الشخص الصائد ان يكون مسلما مميزا وعاقلا، ويجوز ان يكون كتابيا.
  • من شروط الصائد ايضا ان يتم قصد الرمي عند الصيد.
  • ان يتم العمل عند الاصطياد على تعيين الصيد.

من شروط الحيوان الجارح

هناك عدة شروط يجب ان تتوفر في الحيوان الجارح، وهو الذي يتم ارساله من اجل الاصطياد به، ومن هذه الشروط ان لا يشارك الحيوان الجارح حيوانا اخر، ان يقوم بجرح الصيد، وكذلك يجب ان يكون الحيوان الجارح معلما.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!