تعليم

يطمس رأس حرف الواو عند رسمه بخط الرقعة

يطمس رأس حرف الواو عند رسمه بخط الرقعة صواب أم خطأ، يُعدّ خَطُّ الرُّقعَة من الخطوط العربية الحديثة نسبيّاً، وهوَ مبتكر من قِبل العثمانيون خلال العام 1280هـ، والذي يوافقُ العام  1863م، يمتازُ خطّ الرقعة بسهولة القراءة لحروفه،  وسرعة كتابتها، كما أنّها بعيد عن التعقيد، ويتمّ وزن مقاسات الحروف بالنقاط،  وفي الغالب ويتمّ تشكيل الخطّ في الحدود الضيقة ما عدا الآيات القرآنية، ويُعد الرقعة أكثر الخطوط شيوعاً إذ إنّه يُكتب في عدد كبير من الدول العربية، والسؤال حولَ هذا الخط؛ يطمس رأس حرف الواو عند رسمه بخط الرقعة.

يطمس رأس حرف الواو عند رسمه بخط الرقعة

يطمس رأس حرف الواو عند رسمه بخط الرقعة، هيَ عبارة صحيحة، و من المعروف حولَ  خط الرقعة أنّه يمتاز بالحروف القصيرة التي تكونُ متقطعة و مستقيمة كما أنّه يحتوي على العديد من الانحناءات البسيطة التي تكونُ في أغلبها  شبه مستقيمة، ففي حال كان هُناك تقوس فإنّه يكون قليل بشكلٍ كبير، لذا يُمكن القول إنّ خطّ الرقعة هوَ خطّ مرن وصريح، وقد  لا يبدو الخطّ جميل إن كثُر تشكيله، فيتمّ تشكيلهُ فقط في الحالات الضرورية.

اعتقادات سائدة حول خط الرقعة

ومن الاعتقادات السائدة حولَ خطّ الرقعة، أنّه يكونُ مشتقاً من خطّيّ النسخ والثلث وأن اسم الخط مُشتق من خط الرقاع القديم، رُغم أنّ هذا الخطّ  لا يمت بصلة لخطّ الرقعة إلا باسمه وبصيغته المفردة، بينما تسودُ العديد من الاعتقادات حولَ تسميته بهذا الاسم، والتي تُرجعُ ذلك إلى كون الناس في القِدم كانوا يكتبون هذا الخط على الرقاع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!