المشهد المحلي

تفاصيل لقاء المتقاعدين العسكريين بمحافظة رفح

غزة: في إطار تواصلها مع المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين بالمحافظات الجنوبية لبحث المستجدات الوطنية ، وحقوق المتقاعدين العسكريين، التقت الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين بالمحافظات الجنوبية بمحافظة رفح.

ممثلة بأمين سر الهيئة المركزية صلاح العجوري، ومفوض شئون المحافظات المركزية جلال ابونار، والمفوض الاعلامي بفلسطين نبيل برزق، والمفوض الاتصالات المركزية طلعت النجار، ورئيس الهيئة بمحافظة شمال غزة احمد ابو اسبيتان، ورئيس الهيئة بمحافظة رفح بكر عليان، واعضاء الهيئة بفرع محافظة رفح، بنخبة جديدة من المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين بمحافظة رفح، وذلك في استراحة الهيئة بمدينة رفح يوم الاحد الموافق 28.2.2021.

بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية من المفوض الاعلامي للهيئة المركزية نبيل برزق مؤكدا على اهمية التواصل مع المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين واطلاعهم على كافة المستجدات.
ثم قراءة الفاتحة على أرواح الشهداء.

وتحدث عضو الهيئة المركزية جلال ابو نار، عن أهمية هذا اللقاء التمهيدي من أجل توحيد كل الجهود من خلال بوابة الهيئة بمحافظة رفح.. وخصوصا ، بأن المرحلة القادمة تحتاج.. الى رص الصفوف لإنجاح الانتخابات الديمقراطية الفلسطينية.

ومن ناحيته تحدث امين سر الهيئة المركزية صلاح العجوري،. بكلمته الرئيسية عن المستجدات، والوضع السياسي العام على الساحة الفلسطينية، وتطوراتها وأهمها الاستحقاق الوطني الفلسطيني بإجراء الانتخابات الفلسطينية المزمع عقدها، والعمل على انجاحها.. من خلال توحيد الجهد بين الاخوة المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين باعتبارهم حماة الوطن..

وتناول العجوري بكل صراحة ووضوح ،الى أهمية حقوق المتقاعدين العسكريين، وعملية الدفع بتلك الحقوق من خلال الجهات الرسمية، مشيرا إلى الدور الفعال للهيئة الذي بذلته وتبذله، لانصاف قضايا المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين وخصوصا متقاعدي 2017،2018 بعد تسليم الاخوة باللجنة المركزية كتب ومذكرات ، تتعلق بحقوقهم والعمل على إيجاد حلول لها . وعرضها على الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبومازن رئيس دولة فلسطين.. للنظر بها. .

وجرى نقاش هادف وواعد من النخبة ، للمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين بهذا اللقاء التمهيدي عن تطلعاتهم الوطنية ، ورؤيتهم للمرحلة الحالية والقادمة ، من خلال توحيد الجهد الوطني لكافة المتقاعدين العسكريين، عبر الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين، بمحافظة رفح التي تعتبر العنوان الرئيسي لكافة المتقاعدين، والتي نثق بها، وبكل جهودها، ونثمن دورها ، بأن تستمع بتوصيل نبض الشارع الفلسطيني.

وتأمل النخبة من المتقاعدين العسكريين ، الدور الإيجابي للجنة المركزية لحركة فتح.. بانتظار حلول لقضاياهم ، التي حملوها لعرضها على الرئيس الفلسطيني.

وأكد الاخوة المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين على ضرورة المشاركة بالحياة السياسية والتنظيمية. استكمالا لمشوارهم النضالي تحت قيادة الرئيس محمود عباس أبومازن رئيس دولة فلسطين، ورئيس منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني بكافة أماكن تواجده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!