تعليم

سليمان عليه السلام كان

سليمان عليه السلام كان… سليمان بن داوود عليهما السّلام، كان والدهُ ملكاً وكان نبياً، وقد أرسله الله عزوجلّ إلى بني إسرائيل، وبعد أن توفي داوود -عليه السّلام- ، ورث ابنه نبيّ الله سليمان -عليه السّلام- ما خلّفهُ من  الأرض والملك؛ ليكونُ حاكماً بين الناس بحكم الله جلّ وعلا، وقد اصطفاه الله عزوجلّ ليكون نبياً، وجاء ذلك في الآية الكريمة :” وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ ۖ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُلِّ شَيْءٍ ۖ إِنَّ هَٰذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ”، وكان سليمان عليه السلام يمتلكُ نفوذاً واسعاً، ووهبهُ الله عزوجلّ الكثير من القدرات الذاتيّةً والإمكانيّات الماديّةً، وقد مُنح الكثير من الصلاحيات التي من شانّها أن تُعينه على التغيير؛ والسؤال المطروح حول ذلك؛ سليمان عليه السلام كان..

سليمان عليه السلام كان

سليمان عليه السلام كان نبياً وكان ملكاً ذو نفوذ واسع وقدرات عالية وإمكانيات كبيرة منحه الله عزوجلّ إيّاها، وورد في الآية الكريمة قوله تعالى :”قَالَ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لَّا يَنبَغِي لِأَحَدٍ مِّن بَعْدِي ۖ إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ*فَسَخَّرْنَا لَهُ الرِّيحَ تَجْرِي بِأَمْرِهِ رُخَاءً حَيْثُ أَصَابَ*وَالشَّيَاطِينَ كُلَّ بَنَّاءٍ وَغَوَّاصٍ*وَآخَرِينَ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفَادِ*هَٰذَا عَطَاؤُنَا فَامْنُنْ أَوْ أَمْسِكْ بِغَيْرِ حِسَابٍ”.

نبيُّ الله سليمان عليه السلام

كان سليمان -عليه السّلام- يتحمّل المسؤولية التي كلّفه الله عزوجلّ بها، وهي دعوة الناس إلى توحيد الله وعبادته، ومن أبرز ما يدلل على ذلك؛  كتاب بلقيس وقومها الذي أرسلته إلى سليمان عليه السلام،  وورد ذلك في سورة النمل في الآية الكريمة:”إِنَّهُ مِن سُلَيْمَانَ وَإِنَّهُ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ*أَلَّا تَعْلُوا عَلَيَّ وَأْتُونِي مُسْلِمِينَ”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!