الجسيمات ذات الشحنة السالبة في الذرة هي ،يعد علم الكيمياء احد العلوم التطبيقية المهمة التي تهتم بدراسة المادة وخواصها وحالاتها، وبما ان اصل اي مادة في الطبيعة يعود الى الذرة، فان علم الكيمياء اهتم بدراسة الذرة ومكوناتها، يعرف علم الكيمياء بانه العلم الذي يتعامل مع المواد التي تتكون من مواد التي تتكون من مركبات وعناصر، وكل هذه المواد لها تفاعلات وتركيب وتحولات خاصة بها، وتصاحب هذه التفاعلات الطاقة، ومن هنا نستنتج ان علم الكيمياء يهتم بدراسة تركيب المادة، ودراسة التغيرات المصاحبة لها، وقد مر علم الكيمياء بثلاث مراحل، وهي مرحلة علم الصنعة، ثم مرحلة الكيمياء التي اتجهت الى الطب، وبعدها مرحلة نظرية فلوجستون، واخيرا مرحلة علم الكيمياء الحديثة.

الجسيمات ذات الشحنة السالبة في الذرة هي

ان الالكترونات هي الجسيمات ذات الشحنة السالبة في الذرة، وهذه الالكترونات تدور حول نواة الذرة في مدارات وهمية، وهذه الالكترونات لأنها سالبة الشحنة تنجذب نحو نواة الذرة لانها تحمل شحنة موجبة، وهذه قوة الجذب بين نواة الذرة والكتروناتها تبقي الالكترونات تتحرك حول النواة في الفضاء الفارغ.

مكونات الذرة

ان الذرة تتكون من ثلاثة أنواع من الجسيمات، وهذه الجسيمات عبارة عن:

  • البروتونات: وهي عبارة عن اجسام توجد في نواة الذرة، وتحمل شحنة مقدارها +1.
  • النيوترونات: هي اجسام ليس لها شحنة، وتوجد في نواة الذرة، شحنتها = صفر.
  • الالكترونات: هي دقائق او جسيمات صغيرة تتحرك في المحيط الخارجي حول النواة، في مدارات معينة، وشحنة الإلكترون الواحد = -1.