تعليم

الفن الكتابي الذي يقال عنه ابن الصحافة هو فن المسرحية

الفن الكتابي الذي يقال عنه ابن الصحافة هو فن المسرحية صواب خطأ، تعدّ المسرحية شكلاً من ِأشكال  الأدب الذي يقوم بكتابتهِ الكاتب المسرحي، وفي العادة  يتكون هذا الفن من حوار أو غناء بين مجموعة من الشخصيات، ويكون النص مخصصًا لأن يتمّ تأديته على أنّه مسرحية بدلاً من كونه مكتوباً لمجرد القراءة، ويتم تقديم المسرحيات على العديد من المستويات من مسارح وست اند في لندن و مسرح برودواي في نيويورك إلى المسرح الإقليمي، وهُناك المسرح المجتمعي ومسارح الجامعات والمدارس، والسؤال المطروح حول هذا الفنّ؛ الفن الـكتابي الـذي يقال عنه ابن الصحافة هو فن المسرحية.

الفن الكتابي الذي يقال عنه ابن الصحافة هو فن المسرحية

تعدّ العبارة المذكورة؛ الـفن الكـتابي الـذي يـقال عـنه ابن الصحـافة هـو فن المـسرحية عبارة صحيحة؛ وهُنالك علاقة وثيقة بين الصحافة والمسرح؛ ويُشار أنّ للمسرحية نوعان رئيسان على النحو التالي :

  • النوع الأول : المسرحيّة الكوميديّة التي تُعرف باسم “الملْهَاة”.
  • النوع  الثّاني : المسرحيّة التّراجيديّة التي تُعرف م باسم “المأساة”.

الفرق بين المسرحية التراجيدية والكوميدية

و التراجيديا هي نوع  مُتمثّل بعرض الشّخصيّات العظيمة التي يمثّلها البطل، فكانت في السابق المُلوك والأُمراء، ثمّ صارت فكرة البطولة تُجسّد بالشّخصيّة الرّئيسيّة في المسرحيّة، فأصبحت تتناول العديد من القصص المرتبطة بعوام النّاس، وتتناول موضوعاتها  بشكل جادّ وبطريقة تتسم بكونها أكثر حِديّة وعاطفيّة؛ الكوميديا فتتطرقُ إلى الشّؤون الحياتيّة العامّة كالمُشكلات اليوميّة، وتتناول هذه المسرحية موضوعاتها بسِمة الحِسّ الفُكاهيّ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!