تعليم

فيما يختلف المشروم عن النباتات

فيما يختلف المشروم عن النباتات ؟ كان العلماء في القِدم يعتبرون أنّ عيش الغراب ومُختلف الفطريات الأخرى من ضمن النباتات غير الخضراء، أما اليوم فينظر العلماء إلى الفطريات باعتبار أنّها مملكة مستقلة، و يختلف عيش الغراب وغيرهِ من الفطريات عن النباتات الخضراء في نقطة جوهرية، تتمثّل في كونه لا يحتوي على مادة الكلوروفيل الخضراء، بالتالي لا يقوم بصنع غذائه بنفسه مثل سائر النباتات الخضراء؛ بل إنّه يعتمد على امتصاص المواد الغذائية سواء من النباتات الحية أو من النباتات الآخذة في التحلل، ومِنه نوع سام إلى جانب الفِطر الصالح للأكل؛ والسؤال المطروح حوله؛ فيما يختلف المشروم عن النباتات ؟

فيما يختلف المشروم عن النباتات

الإجابة الصحيحة للسؤال؛ فيما يختلف المشروم عن النباتات ؟ أنّ الفرق بين المشروم وغيرهِ من النباتات الخضراء يتمثّل في كونه لا يستطيع صنع غذائه بنفسه.

فِطر عيش الغُراب ” المشروم “

يُعدّ عيش الغراب من ضمن الفطريات المثمرة التي تنمو فوق الأرض؛ وهُناك الكثير من أصناف الفطريات اللحيمة التي تكُون مشابهةً في شكلها للمظلّة، أمّا أماكن نمو عيش الغراب فهيَ الغابات ومناطق الأعشاب، وقَد أثبتت التحاليل أن عيش الغراب رغم كونِه من ضمن المنابع القيّمة للبروتين والفيتامينات ، إلا أنه يعد فقيراً في الكربوهيدرات بالحبوب والبطاطا والبطاطس والتفاح؛ وقد أثبتت  دراسة حديثة أنّ الأطعمة الغنية بالنحاس كعيش الغراب لها دور هام في  استعادة أداء القلب الطبيعي عندَ الإصابة بتضخم القلب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!