السياره تسير والطياره تطير والسفينة ماذا.. تُسهم الألغاز  بشكلٍ كبير في عملية تعزيز الذاكرة ، كما أنّها تعمل على تحسين استراتيجيات التفكير، وتعودُ بالفائدة الجمّة على مُختلف الأعمار ، وأظهرت مجموعة من مقاطع التصوير المقطعي أنّ الدماغ عند الإنسان الذي لا يُمارس أيّ نشاط عقلي في حياته، يُعاني من تقلص في العديد من الأجزاء الرئيسة من دماغه في سن الشيخوخة، ويكونُ هذا التقلّص مُضاعف لغيرهِ من الأفراد، ويسلط هذا الاكتشاف الضوء على وجود اعلاقة وثقة بين الأسلوب الذي يتبعه الإنسان في حياته، وبين إصابته بالخرف؛ واللغز المطروح لدينا، السَياره تسِير والطياَره تَطير والسفيِنة ماذَا

السياره تسير والطياره تطير والسفينة ماذا

الإجابة الصحيحة للسؤال؛ السيارهَ تسيِر والطيارهَ تطيِر والسفيِنة مَاذا كما يلي :

والفُلكِ تجري في البحر، هي التكملة المُناسبة للغز الذي يُمكن أن يندرج أيضاً ضمن قائمة الأمثال الشعبية، وهوَ مأخوذ من الآية الواردة في سورة القرة، :” إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنفَعُ النَّاسَ وَمَا أَنزَلَ اللَّهُ مِنَ السَّمَاءِ مِن مَّاءٍ فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَبَثَّ فِيهَا مِن كُلِّ دَابَّةٍ وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ وَالسَّحَابِ الْمُسَخَّرِ بَيْنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ”.

مفهوم الألغاز

الألغاز هي فنّ يتقِنُهُ العديد من الأفراد الذين يدرسون خفايا المعاني، فهؤلاء الأفراد تكُون لهُم القدرة على صياغة الألغاز، كما يمتلكون القدرة على الإجابة بشكلٍ سهل وسريع على هذه الألغاز، وهؤلاء الأفراد هُم ذاتهم الذين يمتلكون القدرة على إخفاء إجابات الألغاز في قوالب معينة، ليتمّ بعد ذلك تداول هذه الألغاز بين الناس والبحث عن إجاباتها.