ما هو سبب القبض على لجين الهذلول ؟ أطلقت السلطات السعودية أمس الأربعاء سراح الناشطة في مجال حقوق النساء، وذلك بعد أن تمّ اعتقالها لمدّة ثلاث سنوات، وأعلنت شقيقة الناشطة السعودية، عبر الحساب الرسمي لها على تويتر، عن إطلاق سراح لُجين التي تمّ إيقافها في العام 2018 “لأسباب تتعلق بالأمن القومي” وفقاً للسلطات السعودية، وكانت السلطات السعودية اعتقلت لجين مع العديد من الناشِطات الأُخريات في شهر مايو/ أيار من العام 2018، أي بعد صدور القرار الذي يتعلق بالسّماح للنساء بقيادة السيارات في الدولة؛ هذا ما جعل العديد من الأفراد يتساءلون عن سبب القبض على لجين الهذلول.

لجين هذلول السيرة الذاتية

لُجين الهذلول (31 يوليو 1989) هي ناشطة سعودية حقوقية نسوية ، من ضمن الأمور التي نشطت ضدها؛ حظر قيادة المرأة للسيارات، كما نشطت  ضد نظام ولاية الرجل في السعودية، درست لُجين الأدب الفرنسي في بريطانيا، وتمّ تصنيفها ثالث أقوى امرأة في العالم العربي للعام 2015 وفقاً لمجلة أريبيان بزنس، أُوقفت لُجين الهذلول وأُطلق سراحها في العديد من المناسبات السابقة؛ نظراً لتحديها ومخالفتها لبعض القوانين السعودية التي كانت آنذاك تحظر على المرأة قيادة السيارات.

بالحديث عن سبب القبض على لجين الهذلول، يُشار إلى أنّ الاعتقال الأخير لها كان في الثامن عشر من شهر مايو للعام 2018؛ إذ أعلنت رئاسة أمن الدولة أنّها ألقت القبض على سبعة أشخاص بدون تحديد هويّاتهم، وجاء في البيان : “رصدت نشاطاً منسقاً لمجموعة من الأشخاص قاموا من خلاله بعمل منظم للتجاوز على الثوابت الدينية والوطنية، و التواصل المشبوه مع جهات خارجية فيما يدعم أنشطتهم، وتجنيد أشخاص يعملون بمواقع حكومية حساسة و تقديم الدعم المالي للعناصر المعادية في الخارج بهدف النيل من أمن واستقرار المملكة”.

سبب القبض على لجين الهذلول

في اليوم التالي، نشرت إحدى الصُّحف خبرًا يتضمن أسماء الموقوفين وكانت الهذول من بينهم، وترتّب على اعتقال لجين العديد من ردود الفعل في الأوساط الدوليّة وبعض المنظمات والجمعيات الحُقوقيّة من بينها؛ هيومن رايتس ووتش التي علّقت على الأمر قائلةً: “على السلطات السعودية إطلاق سراح النشطاء فورا أو اتهامهم بتهم جنائية محددة”، بينما قالت منظمة العفو الدولية:” إنّ هذه الاعتقالات تأتي بسبب أنشطتهن السلمية في مجال حقوق الإنسان”بدورهِ  أكد وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان أن الناشطة متهمة بـ”تقديم معلومات سرية لدول غير صديقة”.

السلطات السعودية تطلق سراح الناشطة لجين الهذلول

بدأت محاكمة لجين الهذلول في مارس من العام 2019، وفي الثامن والعشرين من  ديسمبر للعام 2020، قضت المحكمة الجزائية المتخصصة في مدينة الرياض بالسجن لمدة 5 سنوات و8 أشهر بحق الهذلول بدءاً تاريخ إيقافها، مع وقف تنفيذ عامان وعشرَة أشهر، وذلك وفقاً للنظام الذي تعمل المحكمة الجزائية المتخصصة على أساسه. في العاشر من فبراير للعام 2021، أعلنت أسرة لجين عن إطلاق سراحها؛ وما زال سبب القبض على لجين الهذلول محلّ اختلاف بينَ المُحللين.