غزة – المشهد الإخباري: التقى اللواء سعيد فنونة رئيس الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين بالمحافظات الجنوبية، وأعضاء من الهيئة الإدارية المركزية ممثلة بمفوضة المرأة بفلسطين نفوذ الفرا، والمفوض الاعلامي المركزي للهيئة بفلسطين نبيل برزق
ومفوض الإتصالات المركزية طلعت النجار، ورئيس المجلس العام عيد الناجي، وعضو المجلس العام كامل الخالدي، مع رئيس الهيئة بمحافظة الوسطى، جمعة ابو منديل وأعضاء من الهيئة الإدارية والمجلس العام، وحشد من المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين بمحافظة الوسطى، وذلك يوم الاثنين الموافق 8.2.2021 بمقر الهيئة بمحافظة الوسطى بالنصيرات.

حيث بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية من امين سر الهيئة بالوسطى جمعة اللوح، مذكرا بالتاريخ النضالي للمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين باعتبارهم اللبنة الأولى للثورة الفلسطينية والدولة الفلسطينية عند قدوم السلطة الوطنية الفلسطينية.

وبدوره تحدث اللواء فنونة باستفاضة كاملة ، حول حقوق المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين، وحجم معاناتهم ، في الفترة الماضية، والجهود التي بذلتها الهيئة، وستبذلها ، من أجل أنصاف حقوق المتقاعدين العسكريين، لرفع المعاناة عن كاهل المتقاعدين العسكريين وتوفير حياة كريمة لهم ولاسرهم من حقوق مادية ومعنوية.

ومن ناحية أخرى تطرق اللواء فنونة الى أهمية الاستعداد للمرحلة المقبلة من إجراء الانتخابات الفلسطينية، وضرورة رص الصفوف ، وحث المتقاعدين العسكريين وأبنائهم وأسرهم وعائلاتهم، وجميع فئات الشعب الفلسطيني إلى التسجيل وتحديث البيانات، للانتخابات ،لانها استحقاق ديمقراطي ووطني يعبر عن وحدة الشعب الفلسطيني، وتطلعاته بتوحيد هذا الجهد الوطني من أجل إنجاح الانتخابات الفلسطينية المزمع عقدها.

داعيا الجميع الى الالتفاف حول القيادة الفلسطينية بكل مكوناتها السياسة وعلى رأسها الرئيس محمود عباس أبومازن رئيس دولة فلسطين من أجل وطن واحد ومستقبل ينعم به شعبنا الفلسطيني بالحرية والعودة والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

جرى أثناء اللقاء حوارات ونقاشات جريئة وواعية وهادفة من المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين حول القضية الوطنية، وحقوقهم ومطالبهم العادلة سواء بالفترة الحالية او المستقبلية.