منوعات

اين تقع العين الحمئة

اين تقع العين الحمئة ؟ إنّ النقطة الأقصى التي يُمكن لأي إنسان أن يصلها في حال اتج غرباً هي أقصى غرب أمريكا وتحديداً عند جزر الهاواي، و في تلك المنطقة هُناك ما يزيد عن 14000 بركان، جميعها كانت نشطة في الماضي، وظلّ عدد قليل منها، وهو ما نشاهده في الوقت الحالي، كما أنّ هُناك ملايين الأطنان من الحمم التي تكون منصهرة، و التي تتدفق بشكلٍ سنويّ من بعض الفوهات التي تشبه الينابيع، والسؤال المطروح حول ذلك، ايِن تقَع العَين الحمئه ؟

اين تقع العين الحمئة

أين تَقع العِين الحَمئة ؟ هناك فتحة نشطة تقع في منطقة جزر هاواي يُطلق عليها اسم Halemaumau تتدفق من هذه الفتحة الحمم المنصهرة بشكلٍ مستمر خلال النهار والليل، ولكن ّ في وقت النهار لا يًمكن مشاهدة هذه الحمم، إنما يُلاحظ الدخان فقط، و بعد أن تغرب الشمس يتلون الدخان الذي يكون متدفق بنفس لون الشمس، وتتضح الألوان عند مغيب الشمس بشكلٍ كامل. فتظهر العََين وكأنها ملتهبة.

معنى العَين الحمئة

تعني كلمة عَيْنٍ في اللغة الينبوع كما أنّا تعني الفتحة من الأرض، و التي يتدفق الماء منها، أما كلمة   حَمِئَةٍ فتعني الملتهبة  أو المشتعلة، وتوحي هذه الكلمة بالحمم المنصهرة؛ سيدنا ذو القرنين  وجد الشمس وهي تغرب في عين تمّ وصفها بأنّها ملتهبة، وكلمة تغرب تعني أنّها تختفي عن الأنظار، فالشمس تختفي في العين، وهذه الظاهرة لا يمكن أن يصفها لنا رسول الله في ذلك الزمن، بل إن وجود الآية الكريمة هو بمثابة إعجاز في القرآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!