مقالات

قصة رشاش الشيباني العتيبي

قصة رشاش الشيباني العتيبي ، تصاعد البحث في الآونة الأخيرة عن قصة رشاش الشيباني العتيبي، وبرز كأحد أهم الموضوعات الأعلى قراءة وبحثًا على موقع البحث العالمي جوجل بعد الإعلان عن عمل درامي تقوم على انتاجه شبكة قنوات ام بي سي يُمثل حياة الرجل الذي أقض مضاجع السعوديين في المملكة خلال فترة الثمانينيات من القرن الماضي إذ كان أبرز عصابات قطاع الطرق والسرقة والنهب في المملكة حتى تم تصفيته وأفراد عصابته من قبل القوات الأمنية السعودية بعدة كمائن، فمن هو رشاش الشيباني العتيبي وما هي تفاصيل قصته..

من هو رشاش الشيباني العتيبي

عُرف رشاش الشيباني العتيبي بأنه أبرز رجال العصابات وقطاع الطرق في المملكة العربية السعودية خلال فترة الثمانينيات فقد كون عصابة من 7 أفراد كان يقودهم إلى القيام بأعمال سطو وسرقة وقطع طرق المسافرين وبث الرعب والخوف في قلوبهم وإرغامهم على دفع الأموال له دون وجه حق.

اسمه رشاش بن سيف بن مبارك الشيباني البرقاوي العتيبي من مواليد منطقة حلبان بالقصية، حيث ولد في 20 سبتمبر 1960، منذ صغره عرف بمشاكسته ومحاولته الخروج عن القانون وما إن أتم العشرين عامًا حتى كون عصابة من 7 أفراد بينهم أقارب له وبعض الأصدقاء وامتهنوا مهنة اللصوصية وقطع الطرق وإرهاب الناس واستمروا بأعمالهم فترة من الزمن حتى تمكنت السلطات السعودية وبعد عدة كمائن في الثمانينيات من إنهاء أمرهم وتصفيتهم فردًا فردًا وإعلان معاقبتهم على الملأ ليكونوا عبرة لغيرهم حيث تُشير بعض التقارير أن سلطات الأمن السعودية قطعت رأس الشيباني وعقته على الصفاة لعدة أيام

قصة رشاش الشيباني العتيبي

كان الشاب الشيباني مفعمًا بالطاقة في سنوات شبابه إلا أنه لم يعمد إلى استخدام طاقته فيما يُحسن واقعه المعيشي بل لجأ إلى اختراق القانون ووجه طاقاته إلى الأعمال غير القانونية في السطو والسرقة والنهب وقطع الطرق على المسافرين في خطوط السريعة وقد أغوى في تلك الفترة عدد من أصدقائه وأقاربه ليقوموا بتنفيذ مخططاته ومساعدته في عملياته المشينة خاصة في مناطق العبور السريعة.

وبعد فترة ليس بالقليلة استطاع السلطات السعودية أن تتعقب أفراد العصابة فقضت على أحد أقاربه في مداهمة شهدتها جبال منطقة القصيم، حيث كان يقوم بسرقة المسافرين هناك وغيرها من العمليات الإجرامية التي كان يقوم بها، ومن ثم بدأت بتعقب رئيس العصابة الشيباني لكنه حاول الفرار إلى اليمن غير أنه لم يتمكن من ذلك وتم القبض عليه فيما استسلم أحد أفراد العصابة ويُدعى قحص الشيباني ليأسه وقرر إنهاء حياته بيده قبل الوقوع في قبضة الأجهزة الأمنية فأطلق رصاصة على رأسه منتحرًا فيما قام ثالث يُدعى مصلح الشيباني باقتحام الديوان الملكي السعودي في إطار تشتيت انتباه أفراد الأجهزة الأمنية إلا أنه واجه الموت سريعًا قبل أن يصل إلى الباب المؤدي إلى الملك فهد بن عبد العزيز وخلال العام 1989 تم تنفيذ حكم الإعدام بحق زعيم العصابة رشاش العتيبي في مدينة الرياض أمام ساحة المحكمة وقامت السلطات بصلب الرشاش وتعليق رأسه لمدة اسبوع في الصفاة لأخذ العبرة والعظة.

عمل درامي يُجسد رحلة الشيباني

توارد في الآونة الأخيرة العديد من الأنباء عن قيام شبكة قنوات ام بي سي التلفزيونية بإنتاج عمل درامي ضخم يُجسد قصة الرجل الذي أقض مضاجع السعوديين ودور سلطات الأمن في إنهائه وتخليص المملكة من شروره حيث افاد المدير التنفيذي للشركة  أن المسلسل سيُعرض حصريا على شاهد في اي بي وسيكون من اكبر المسلسلات التي تنتجها شركة الام بي سي بميزانية ضخمة، لافتًا أنه عمل يضاهي جميع الأعمال العربية على مدى عصور، حيث ستقوم المملكة العربية السعودية بإنتاج أكبر مسلسل مأخوذ عن قصة حقيقية كان بطلها راعب الكثيرين من السعوديين خلال الثمانينيات.

يُذكر أن هذا الإعلان عن المسلسل الجديد قد واجه العديد من ردود الفعل المختلفة بين مؤيد ومعارض حيث طالب العديد من السعوديين بضرورة إيقافه حتى لا يكون مشجع لأعمال الإرهاب في السعودية في حين رأى البعض أن في المسلسل رسالة قوية أن قوات الأمن السعودية قادرة على ردع أي مخالفة قانونية ترتكب بحق سكانها ومواطنيها من الداخل أو الخارج وأنه عمل بوليسي يظهر كفاءة القوات السعودية وحرصها على أمن البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!