منوعات

د. صلاح: إن منتصف شهر ديسمبر كان ذروة الوباء وكانت الأصعب على القطاع

غزة_ المشهد الإخباري

أفاد رئيس لجنة متابعة العزل المنزلي د. “معتصم صلاح” مساء اليوم  الإثنين، لإذاعة “صوت الأقصى” بأن منتصف شهر ديسمبر كان ذروة الوباء في قطاع غزة وكان الفترة الأصعب على القطاع، ونشهد حاليا انخفاض في أعداد الإصابات.

وطالب”صلاح  المواطنين بعدم التردد في التوجه للمستشفيات في حال ظهور أعراض لفايروس كورونا، وخاصة أصحاب الأمراض المزمنة، والمناعة الضعيفة، ومن تظهر عليهم أعراض تنفسية، وخاصة ضيق التنفس، وهي أخطر الأعراض التي قد تصيب مرضى كورونا.

وشدد بأن أي شخص مصاب بحاجة للذهاب للمستشفى يتوجب عليه الاتصال على رقم 101، وسيتم إرسال إسعاف لنقله للمستشفى، مضيفا في حال إذا كانت الحالة لا تسمح إنتظار وصول الإسعاف فعليه التوجه مباشرة للمستشفى مع الأخذ بإجراءات السلامة.

وأكد أن نسبة الإصابات التي تعلن عنها الوزارة ليست هي المؤشر الحقيقي الذي من خلاله نستدل على الوضع الوبائي في قطاع غزة، مبينا أنه لو زادت عدد الفحوصات لزادت أعداد الإصابات، وواصل حديثه قائلا: “يعنينا في هذه المرحلة هو عدد الحالات الخطيرة التي تتردد إلى المستشفيات، وعدد الإصابات الموجودة، وخاصة التي تحتاج إلى أجهزة تنفس.

وفي ختام حديثه لفت بأن  هناك تحسن في مؤشر الإصابات، وانخفاض في أعداد الإصابات الخطيرة، وهذا يدفعنا لمزيد من الالتزام بإجراءات السلامة، وعدم الاستهتار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!