المشهد المحلي

شبح الإستيطان يمتد للاستيلاء على الأراضي الفلسطينية

غزة _ المشهد الإخباري _ بهاء وهدان

لا تزال المخططات الصهيونية قائمة على توسيع الاستيطان في الضفة المحتلة وغور الاردن ما يزيد ذلك من اعداد المستوطنين الصهاينة الى 2 مليون مستوطن

الكنيست الذي يفكر مليا في وضع الخطط التي يطرحها لتوسيع المناطق الاستيطانية الصناعية منها والسياحية
والتي تهدف الى تنمية المستوطنات وانشاء البنى التحتية لكل منطقة

وبحسب خبراء فإن التخطيط السكني في الضفة الغربية المحتلة لمليوني مستوطن، يتطلب ربط المستوطنات بالمناطق الحضرية الرئيسية في داخل الدولة العبرية، متجاهلاً وجود الخط الأخضر وهو خط وهمي يفصل بين الأراضي المحتلة عام 1948، والتي أقيمت عليها دولة الاحتلال وتلك التي احتلت عام 1967

تتضمن الخطة بناء وتوسعة 23 منطقة صناعية استيطانية  في المنطقة (ج) في الضفة الغربية، وستتركز معظم الأنشطة فيها على الصناعات الخفيفة، والتكنولوجيا الفائقة، والمراكز والخدمات اللوجستية، بما في ذلك الخدمات الصحية والتجارية، وتعتمد على العمالة الفلسطينية.

وتقترح الخطة 23 موقعًا سياحيا، ترتبط بمزاعم دينية توراتية.

خلاصة القول تحاول دولة الكيان استغلال الفرصة المتبقية في ولاية الرئيس الامريكي دونالد ترامب ووضع الخطط المطروحة على ارض الميدان تحت بند فرض الوقائع على ارض الواقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!