منوعات

من هي المرأه التي تستطيع ان تتزوجها وهي متزوجه وزوجها حي وليس مفقود ويصح شرعاً الزواج منها

من هي المرأه التي تستطيع ان تتزوجها وهي متزوجه وزوجها حي وليس مفقود ويصح شرعاً الزواج منها ،للمرأة قدر عظيم في الاسلام فقد كرمها الله واعطاها حقها وساوى بينها وبين الرجل في معظم الامور، ولها بعض الاحكام التي تختلف عن الرجل تكريما لها واعلاء لقدرها، وفي القران الكريم سورة كاملة باسم النساء، وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يحترم المرأة ويقدرها وكانت من وصاياه وهو على فراش الموت قوله (استوصوا بالنساء خيرا)، وقد قامت العديد من السيدات بأدوار عظيمة وبطولات خلدت في السيرة النبوية وسيرة الصحابة التابعين، السؤال المطروح يكثر الطلبة والطالبات البحث عنه في المواقع الالكترونية ويكثر انتشاره في مواقع التواصل الاجتماعي كاحد الالغاز التي يجب الاجابة عليها في بعض الالعاب لتخطي مرحلة ما والوصول الى مرحلة جديدة.

من هي المرأه التي تستطيع ان تتزوجها وهي متزوجه وزوجها حي وليس مفقود ويصح شرعاً الزواج منها

ينتابنا نوع من الفضول عند سماع السؤال، ترى من هي المرأة التي يمكن لاي رجل الزواج منها شرعا بعقد وشروط الزواج الصحيحة، رغم انها لازالت متزوجة، وزوجها بعقد شرعي وامام الناس موجودا وحيا يرزق ولا يقع على المرأة اي عقوبة او حدا شرعيا لانها قبلت بهذا الزواج، الاجابة عن هذا السؤال ان هذه المراة هي المرأة الكافرة التي دخلت الى الدين الاسلامي وبقي زوجها على دينه، دين الكفر ففي هذه الحالة بمجرد دخولها الاسلام ينحل عقد زواجها بزوجها الذي لازال على كفره، ويحق لها ان تتزوج رجلا مسلما بشرط ان تقضي قبل زواجها عدة المرأة المطلقة، وذلك خوفا منها على ضياع اسلامها.

الزواج المحرم

هناك انكحة او زواجات حرمها الاسلام مثل زواج المتعة وهو ان يحصل الزواج لمدة معينة متفق عليها بين الزوجان ثم الطلاق بعدها، وهو محرم لان الاصل في الزواج ان يقوم على الديمومة، الزواج الثاني المحرم هو زواج التحليل الذي يقع فيه ناس كثيرون، يفعله من طلق زوجته الطلقة الثالثة فحرمت عليه فيتفق مع زوج اخر حينها ان يتزوجها لفترة قصيرة ثم يطلقها ليعقد عليها زوجها الاول من جديد ويتزوجها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!