قصة مقولة متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا

mahasen
2020-11-22T17:34:51+02:00
2020-11-22T17:58:02+02:00
منوعات
22 نوفمبر 2020
قصة مقولة متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا
متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارًا

قصة مقولة متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا، تُعد أهم المقولات التي صدح بها الخليفة عمر بن الخطاب، أحد الخلفاء الراشدين الأربعة، وكثيرًا ما ترد هذه العبارة في المسابقات الثقافية خلال الإذاعات المدرسية أو المسابقات الرمضانية وغيرها وغالبًا ما يتم التساؤل حول قائل العبارة، ولكن هنا تم السؤال عن المناسبة التي قيلت فيها والقصة التي أدت بالخليفة عمر بن الخطاب أن يصح بها مجلجلًا وهو الذي عُرف بإقامة العدل بين الناس، تنفيذًا لأمر الله وطمعًا في مرضاته سبحانه وتعالى، وهو ما سنُحاول أن نُخبركم بهم في سياق السطور التالية..

متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا

إذا كنت تسأل عزيزي القارئ عن قائل هذه العبارة فلا شك أنك تعرف أنه الخليفة عمر بن الخطاب ثاني الخلفاء الراشدين بعد أبو بكر الصديق، والمعروف بإقامته للعدل بين الناس، ومتابعته لأمور الناس والدولة بنفسه على الدوام وعدم الاكتفاء بتولية الأخيار من الرجال وذلك ليس تقليلًا من إخلاصهم في العمل وإنما رغبًة منه في الاطمئنان على حسن سيرتهم وحمايتهم من انحراف نفوسهم.

قصة مقولة متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا

تُعد هذه المقوله من أكثر القصص التي وردت عن عدل عمر بن الخطاب، وفي الرواية أن أحد الرجال الأقباط في مصر قد جاءه يشكو من ضرب أحد أبناء عمرو بن العاص لابنه الذي كان يعمل في خدمته، قال الرجل أن ابنه وابن عمر بن العاص كانا يتسابقان على ظهر الخيل، ولما سبقه ابنه قام ابن عمرو بن العاص بضربه معتمدًا على سلطان والده والي مصر. ولما علم الرجل بعدل عمر خليفة المسلمين قرر أن يرفع الأمر له ليأخذ بحق ولده وبالفعل قدم شكواه وعمل خليفة المسلمين عمر بن الخطاب رضي الله عنه على التحقق من الشكوى.

ولما رأى صحة ما تحدث به الرجل كتب إلى عمرو بن العاص أن يحضر إلى المدينة المنورة بصحبة ابنه، فلما حضر الجميع أمامه، ناول عمر بن الخطاب الغلام ابن الرجل القبطي سوطًا وأمره أن يقتص لنفسه من ابن عمرو بن العاص، فضربه حتى رأى أنه قد استوفى حقه وشفا ما في نفسه. ثم قال له عمر بن الخطاب: “لو ضربت عمرو بن العاص ما منعتك؛ لأن الغلام إنما ضربك لسلطان أبيه”، ثم التفت إلى عمرو بن العاص قائلًا مقولته الشهيرة: “مـتى استعبـدتم النـاس وقـد ولدتهـم أمهاتهـم أحراراً .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

بإستمرار تصفحك لموقعنا "المشهد الاخباري" أنت تساعدنا في سياسة إستخدام الكوكيز، شكرًا لك

موافق
error: Content is protected !!