المتقاعدون العسكريون يحذرون من سياسة الضم والتوسع الاستيطاني الإسرائيلي بدعم أمريكي

غزة – المشهد الإخباري: حذرت المفوضية الإعلامية المركزية بالوطن والشتات، للهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين من خطورة استمرار دولة الاحتلال الإسرائيلي، بسياسة التوسع الاستيطاني والضم على على حساب الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967.

جاء ذلك خلال بيان صحفي يوم الخميس، للمفوض الاعلامي المركزي للهيئة بفلسطين نبيل برزق

وأضاف برزق: “هذه الإجراءات التوسعية والضم ، جاءت بتشجيع أمريكي، ودعم واتفاق مالي ضخم ومن إدارة ترامب خلال هذه الفترة، من أجل مكتسبات متسارعة انتخابية وسياسية،تسمح لإسرائيل بضم مزيد من الأراضي الفلسطينية، عبر التوسع الاستيطاني.

وشدد على أن هذا التوسع الاستيطاني المخالف لكل القوانين الدولية،التي تعتبر المستوطنات الاسرائيلية بالأصل غير شرعية، محذرا من تلك الإجراءات التوسعية والضم، وتدعيات ذلك، على العملية السياسية لأنها تقوض حل الدولتين، والتي ستؤدي الى عدم تحقيق الاستقرار والأمن بالمنطقة برمتها.

ودعا برزق إلى ضرورة أن يقف المجتمع الدولي، وكل المؤسسات الدولية والاقليمية، بما فيها الأمم المتحدة، واتخاذ مواقف رادعة، اتجاه دولة الاحتلال الإسرائيلي للجم، ووقف سياسة التوسع الاستيطاني التي هي بمثابة ضم لمزيد من الأراضي بدولة فلسطين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!