من ركائز الامن الوطني

من ركائز الامن الوطني ، لا يكف طلبة المرحلة المتوسطة بالمملكة العربية السعودية عن البحث على مؤشرات البحث العالمية جوجل وعلى مؤشرات المواقع التعليمية المختلفة التي تتبنى التعليم الإلكتروني هذا العام عن حلول الأسئلة الصعبة والتي يتكرر ذكرها في الاختبارات القصيرة والتدريبات الصفية من أجل الحصول على إجابات تُمكنهم من الحظي بأكبر قدر من الدرجات في أعمال الفصل بما يُحقق لهم التميز خاصة إذا أبلوا بلاءً حسنًا في الاختبارات النهائية والمزمع بدئها في 20 ديسمبر المقبل ولمدة عشرة أيام متتالية بتقنيات التعلم عن بُعد وفقًا لتوجيهات الوزارة، وفيما يلي نضع إجابة أحد الأسئلة التي تم تداولها بكثرة في الآونة الأخيرة حول الركائز الأساسية للأمن الوطني والتي يدرسها الطالب في مادة الدراسات الاجتماعية بالصف الأول المتوسط ..

ما هي أهم ركائز الأمن الوطني؟

تم طرح هذا السؤال بعدد من الصيغ المختلفة لطلاب الصف الأول المتوسط بالمملكة العربية السعودية وضُّمن لبنك الأسئلة على منصة مدرستي للتعليم عن بُعد كما تم تكراره بأساليب مختلفة مما يُشير إلى أهميته ورغبة الوزارة في تثبيت مفهوم الأمن الوطني وركائزه لدى الطالب، ومن أهم الصياغات لهذا السؤال حدد أهم أربع ركائز للأمن الوطني؟ بالإضافة إلى من ركائز الأمن الوطني ما يلي بحيث يتم وضع عدد من الفراغات يملأها الطالب وإذا أردنا الإجابة بالتفصيل حول ركائز الأمن الوطني فيُمكن القول أنها تتمثل في:-

  1. الدين، فلا يُمكن أن يقوم وطن بلا دين يُرسخ قواعده وينظم سلوك المنضوين تحت لوائه
  2. الحاكم، ويشكل الحكومة التي ترعى مصالح المواطنين على أساس الحق والعدل وتطبيق شريعة الله سبحانه وتعالي
  3. المؤسسات، وتُمثل الوسائل التي يتم من خلالها تنفيذ الأمن وتحقيق رسالة الحاكم ومن أهم المؤسسات رئاسة أمن الدولة، وزارة الدفاع، وزارة الخارجية والداخلية، وغيرها.
  4. الفرد، ومن أجل يتم القيام بالمهام التي تُحقق أمنه وتؤمن عيشه باستقرار وسلام بعيدًا عن الصراعات والحروب وللمواطن أيضًا واجبات يؤديها بدوره لوطنه للحفاظ على استقراره وسلامته من الأعداء
  5. الهوية، وتمنح المواطن الانتماء وهي مجموعة الخصائص التي تميز شخصية المواطن في مجتمع ما وترتبط بالقيم والتاريخ المبادئ
  6. العدل، ويتمثل في تحقيق نفاذ الحدود والعقوبات وفق الشريعة وتطبيق القانون بعيدًا عن الظلم فيكون الجميع أمامه سواء.
  7. الوحدة، وهي تُشكل حالة تآلف وتعاضد بين أفراد المجتمع والتفاف حول قادته وهي مسئولية المواطن والدولة معًا.
  8. الاقتصاد، ويتم تحقيقه من خلال الاستثمار الأمثل للموارد الطبيعية وإنتاج الخدمات التي تُسهم في تطوير المواطن وتحسين معيشته بما يتوافق مع الظروف المستجدة على المستوى المحلي والعالمي.

ويُعد الأمن الوطني هو الأساس والركيزة والداعم الذي يقوم عليه الوطن وتحقيق البنود الثمانية سالفة الذكر من شأنها أن ترفع الوطن  إلى مصاف القمم فينهض ويتطور حيث يؤدي كل فرد رسالته ومهمته الداخلية والخارجية فتحقيقها مجتمعة يسهم في تهيئ البيئة المناسبة للنجاح والإنجاز ومواجهة التحديات والصعاب وصولًا إلى الأمل الأكبر بوطن مستقر ينعم بالسلام قادر على الاستمرار قائم على العدل والوحدة ويستطيع ملاحقة التطور الاقتصادي من أجل تحقيق الحياة الكريمة للشعب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!