سلبيات وايجابيات التعليم عن بعد

تتضمن سلبيات وايجابيات التعليم عن بعد الكثير من الآراء المتباينة بين المواطنين، حيثُ استجدّ نظام التعليم عن بعد في مختلف أنحاء العالم بعد أن تفشّى فايروس كورونا وترك مجموعة كبيرة من التداعيات التي اتضح تأثيرها على كافة الأصعدة والمجالات ومن أبرزها التعليم، وقد حظي التعليم عن بعد باهتمام واسع في النقاشات المختلفة حول مميزات وإيجابيات وسلبيات هذه النظام، وهو ما سنقوم بطرحه خلال السطور التالية من المقال بشكلٍ مفصل، وذلك تحت عنوان رئيس يتضمن سلبيات وايجابيات التعليم عن بعد.

التعليم عن بعد التعليم

التعليم عن بُعد هو وسيلة تعليمية نشأت حديثاُ، وتعتمد في جوهرها على اختلاف الأماكن، وبُعد المسافات بين أطراف العملية التعليمية، أما عن أهمية هذه الوسيلة فتكمن في تقديم مجموعة مختلفة من البرامج التعليمية ووضعها بين أيدي الأفراد المتعلمين بالرغم من وجود اختلاف كبير في المساحات الجغرافية بين كل من المعلم والمتعلم،  وذلك سعياً لتحدّي مجموعة من الظروف الصعبة التي تواجه أي من الطرفين في الوصول إلى البرنامج التعليمي التقليدي الذي يقوم على تواجد كل من المعلم والمتعلم في المكان ذاته، وإلقاء الدروس والشروحات المختلفة وجاهياً.

سلبيات التعليم عن بعد

تتضمن سلبيات التعليم عن بعد مجموعة من البنود المهمة، والتي يُتّفق عليها من قبل نسبة لا بأس بها من الأفراد، ومن هذه السلبيات :

  • ارتفاع التكلفة المادية التي يتطلبها لانضمام له.
  •  عدم تقبّل العديد من المجتمعات المختلفة لهذا النوع من التعليم.
  • يُساء الظن بنظام التعليم عن بعد من قبل عدد كبير من الأفراد من حيث قدرته على توفير فرص عمل.
  • عدم اعتماد الكثير من وزارات التعليم العالي في عدد من الدول العربية لنظام التعليم عن بعد.
  •  انعدام وجود بيئة دراسية تحقق التفاعلية وتجذب الطلبة وترفع من مستوى استجابتهم لهذا النوع من التعليم.
  • اقتصار المواد التعليمية على الأجزاء النظرية من المنهاج في أغلب الأحيان.
  • .إجهاد المتعلّم بسبب الوقت الكبير الذي يقضيه على الهواتف والأجهزة الذكية من أجل متابعة مختلف المواد الدراسية.
  • اختصار الدور القيمي التربوي للمعلم في تنشئة الطلبة.
  •  عدم قدرة الطالب عن تقييم أدائه بشكل مستمر.

ايجابيات التعليم عن بعد

كأي نظام من الأنظة التعليمية التي تطرأ نتيجةً لظروف مختلفة،  وإلى جانب السلبيات التي يراها البعض في هذا النظام، يتضمن نظام التعليم عن  بعد مجموعة كبيرة من الايجابيات، و ايجابيات التعليم عن بعد هي :

  • رفع المستويات الثقافية، والعلمية، وكذلك المستويات الاجتماعية بين الأفراد.
  • سد النقص الكبير الموجود في مختلف الهيئات التدريسية.
  • التخفيف من مشكلة نقص الإمكانيات التي تعاني منها عدد كبير من البيئات التعليمية الواقعية.
  • التقليل من الفروقات الفردية بين مختلف المُتدربين، وذلك من خلال وضع كل المصادر التعليمية في يد الطلبة.
  • تقديم الدعم الكامل لمختلف المؤسسات التدريبية وصولاً إلى إنتاج بيئات تعليمية فعالة.
  •  إمكانية الدراسة والعمل في آن واحد، وذلك من خلال فتح الآفاق في الارتقاء وظيفياً لمن لم يتمكنوا من الالتحاق بصفوف التعليم المنتظم من الموظفين.
  • توفير الكثير  من الأوقات والجهود.

مميزات التعليم عن بعد

  • إكتساب المعلم لأكبر قدر ممكن من المهارات ومن التحصيل العلمي.
  • مساعدة الأفراد على الاعتماد على أنفسهم بشكل كلي أحياناً.
  • التوافق مع كافة الأفراد  سواء المحاضرين أو الطلبة.
  • المرونة والتأثير.

وهكذا نكون قد تعرفنا على الآراء المتباينة حول نظام التعليم عن بعد، وذلك من خلال ذكر البنود التي يتعبرها البعض سلبيات لهذا النظام، وكذلك الأمر بالنسبة للمميزات والإيجابيات التي يتمتع بها هذا النظام، وذلك تحت عنوان سلبيات وايجابيات التعليم عن بعد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!