ما هو الامن السيبراني

ما هو الامن السيبراني، بدأ مفهوم الأمن السيبراني ينتشر بقوة في العالم خلال السنوات الأخيرة والتي شهدت تطورًا هائلًا في أنظمة المعلومات وتكنولوجيا الاتصالات حيث يهدف إلى ضمان توافر عمل نظم المعلومات واستمراريتها، وأدى ذلك الانتشار إلى تصدر سؤال ما هو الأمن السيبراني منصات المواقع الاجتماعية ومؤشرات البحث العالمية إذ يسعى الكثيرون إلى التعرف عليه وفهم مبادئه وخصائصه لتحقيق الحماية لمعلوماتهم على الشبكة العنكبوتية ووسائل الاتصال والتواصل الحديثة، وفيما يلي عزيز القارئ سنأخذك في رحلة ثقافية عن الأمن السيراني نُعرف به ونبين أهدافه ووظائفه وسماته ومدى الفرق بينه وبين أمن المعلومات وغيره، فلا تبتعدوا وابقوا بالقرب لتعرفوا المزيد..

ما هو الامن السيبراني

يُمكن عزيزي القارئ أن نُعرف الأمن السيبراني بأنه حالة وقاية من انتهاك خصوصية المعلومات على الشبكة العنكبوتية وفق برمجة معينة يقوم بها مهندس مختص، أما التعريف العلمي له فهو :” مجموع الوسائل التقنية والتنظيمية والإدارية التي يتم استخدامها لمنع أي استخدام غير مصرح به للبيانات والمعلومات الخاصة بالفرد والتي تضمن خصوصيته على الشبكة العنكبوتية أي أنه يمنع سوء استخدام المعلومات ونظم الاتصالات وتقنية المعلومات، ويُحقق بذلك حماية المعلومات الإلكترونية والمادية سواء البرمجيات أو أجهزة الكمبيوتر من هجمات التخريب والتجسس والحوادث وغيرها التي تُهدد أمن الدول والأفراد عادًة.

خصائص الامن السيبراني

يُمكن من خلال التعريف السابق التأكيد على عدد من الخصائص والمميزات التي يُحققها الأمن السيبراني سواء على المستوى الفردي أو المؤسسي أو الدولي، وفيما يلي نورد أهم الخصائص للأمن السيبراني كما يراها الخبراء والمختصون في مجال تقنية الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهي:-

  1. يتميز الأمن السيبراني بقدرته على الالتزام بدرجة عالية من التغيير والترابط وسرعة التفاعل
  2. يحظى بطابع متعدد التخصصات التقنية والاجتماعية
  3. يُشكل شبكة خيالية الحجم وفعال على أوسع نطاق سواء محلي أو دولي أو عالمي
  4. يُمكن الدول من القيام بحماية مصالحها بتنفيذ هجمات سيبرانية من أجل فرض ممارسة السلطة داخل حدودها
  5. يُمكن الأفراد من التعبير عن تطلعاتهم السياسية وطموحاتهم الاجتماعية ويُحقق لهم الفرصة للاطلاع على الأفكار والمعلومات لدى الشرائح المجتمعية المختلفة والعمل على حفظ استقرار الفضاء السيبراني.
  6. يُعد أهم أبعاد الأمن القومي ويُمكنه إحداث تغيرات جوهرية في مفاهيم العلاقات بين الدول كالقوة والصراع والتهديد

الهدف من الأمن السيبراني

يُعد الأمن السيبراني مهم وضروري في جميع مجالات العمل المختلفة في الدولة على كافة المستويات السياسية والاقتصادية فتحقيق أعلى مستوى من الأمن السيبراني يُجنب الدول الكثير من الخسائر المادية ويحمي أمن الدولة السياسي خاصة ما يتعلق بالإرهاب والهجمات السيبرانية التي تُجند العناصر المتطرفة لتنفيذ عمليات تخريبية، ويُمكن تفنيد الهدف من الأمن السيبراني في النقاط التالية:-

  • حماية الأنظمة التشغيلية من أي محاولة لاختراقها لأهداف غير سليمة
  • حماية المصالح الحيوية للدولة وحماية البني التحتية المعلوماتية والرقمية الحساسة فيها
  • حماية المواطنين والمستهلكين من المخاطر المحتملة والمترتبة على استخدامهم للشبكة العنكبوتية كسرقة حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل أو بياناتهم الرسمية في التطبيقات الإلكترونية للبنوك والمصارف والمؤسسات الاقتصادية وغيرها
  • تعزيز تمتع الفرد بحماية وخصوصية وسرية البيانات الشخصية على الشبكات الاتصالية
  • تعزيز حماية أنظمة تقنية المعلومات والشبكات

وإلى هنا عزيزي القارئ نكون قد انتهينا من عرضنا للمعلومات حول الأمن السيبراني وقد قمنا بتعريفه وتحدثنا عن خصائصه والهدف منه وإذ إننا نأمل أن تكون المعلومات الواردة قد حققت لكم الفائدة، كما نرجو منكم الاستزادة بالمعرفة حول الأمن السيبراني باعتباره أحد أهم الوسائل التي تُحقق الحماية المعلوماتية للأفراد والدول معًا فهناك الكثير من البحوث التي تتعرض له باستفاضة لا يُمكن عرضها كاملة في هذا المقال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!