استقبال القبلة عند قضاء الحاجة

استقبال القبلة عند قضاء الحاجة ، هل هو جائز أم محرم، يعد هذا السؤال من الأسئلة الدينية المهمة المتعلقة بحياة المسلمين والذى يجب أن يكون الجواب على هذا السؤال كافياً، وشافيا، ليكون المسلمين على بينة من أمرهم فى هذا الجانب، ملتزمين بأوامر الله ورسوله ومتجنبين ماتم النهى عنه، ومتحلين فى ذلك بالقيم والأخلاق الاسلامية المهمة فى كافة أمور حياتهم وجوانبها، واستـقبال القبـلة يقصد به هنا هو استقبال جهة الكعبة التى يتجه إليها المسلمين فى صلاتهم، هل مسموح به عند قضاء الحاجة أم لا .

استقبال القبلة عند قضاء الحاجة

باتفاق العلماء واستدلالهم بالأحاديث فى ذلك، أجمعوا على تحريم استقبال القبلة أي جهة الكعبة عند قضاء الحاجة فى الخلاء ببول أو غائط، مع جواز استقبال القبلة فى مناطق البناء، وذلك لصعوبة هدمها وتغيير اتجاهها، ومن الأدلة على تحريم اسـتقبال القبـلة عـند قضـاء الحاجة ماثبت عن أبى هريرة رضي الله عنه أنه قال عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال : “اذا جلس أحدكم لحاجته فلا يستقبل القبلة ولا يستدبرها “.

آداب قضاء الحاجة

لقضاء الحاجة فى الاسلام آداب كثيرة، سواء بما يتعلق بدخول الخلاء وقضاء الحاجة، أو بما يشمل آداب دخول الخلاء وما يقال عند دخوله، وآداب خروج الخلاء وما يقال عند الخروج منه، ومن هذه الآداب مايلى:

  1. الاستتار من أعين الناس وأماكن وجودهم
  2. عند الدخول للخلاء يقول :” أعوذ بالله من الخبث والخبائث “
  3. اجتنباب قضاء الحاجة فى طرق الناس
  4. استخدام اليد اليسرى فى الاستنجاء
  5. اختيار النكان فى الخلاء
  6. تنظيف القبل والدبر
  7. عدم البول فى الماء الراكد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!