ما يستثنى من السباع ف التحريم

ما يستثنى من السباع ف التحريم، سؤال وارد في المنهج الدراسي للملكة العربية السعودية، الفصل الأول 1442، سؤال يتصدر محرك البحث قوقل من قبل الطلاب؛ كونه من الأسئلة المهمة التي ترد في كثير من مراجعات الاختبارات، علاوة على ذلك أنه سؤال ديني يتوجب علينا كمسلمين معرفته، فلقد أباح الله للناس ما ينفعهم، وحرّم عليهم ما يضرهم، أحل الطيّبات، وحرّم الخبائث كالسباع وكلّ ذي ناب ولكن هناك استثناء في ذلك، فما يستنثنى من السباع في التحريم، هذا السؤال سنعرض عليكم إجابته الصحيحة.

ما يستثنى من السباع ف التحريم

إن الدين الإسلامي من أعظم النعم التي أنعمها الله علينا، لأنه جاء بضوابط وأحكام ما فيها لصالحنا، فقد حرم الله أكل السباء إلا استثناء، فما هو هذا الاستثناء؟ فسؤال ما يستثنى من السباع في التحريم إجابته الصحيحة هو: كل ما يفترس بنابه مثل النمر والأسد والكلب وغيرها من الحيوانات المفترسة إذا كانت ما ليس بسبع ما لم يعتدي.

ما العلة من تحريم أكل لحوم السباع

حسب الدراسات القائمة والبحوث العلمية فقد أثبتت أن السباع وكل ذي مخلب من الحيوانات وكل ذي ناب من الطير تحتوي على طفيليات مثل طفيل الشعرينة حيث يصاب الإنسان بها فور تناوله هذه الحيوانات ما تسبب أضرارًا بالغة على صحته، وقد أثبت علم التغذية الحديث أن الشعوب تكتسب بعض صفات الحيوانات التي تأكلها؛ لاحتواء لحومها على سموم وإفرازات داخلية تسري في دماء الإنسان وتنتقل إلى معدة الإنسان تؤثر فيه.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!