سبب وفاة عبدالله الزيد

سبب وفاة عبدالله الزيد ،  يُطرح هذا السؤال كثيراً بعد أن شاع خبر وفاته عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، و عبد الله بن عبد الرحمن الزيد، هو شاعر وكاتب وناقد وإعلامي ولد خلال العام 1372 هـ  في الداهنة، وهو واحد من أهم الأدباء المعاصرين في المملكة العربية السعودية، وقد حصل الزيد على جائزة بلقب أفضل مذيع، وذلك بتكريم من وزارة الإعلام خلال العام عام 1399هـ، وتوفي صباح أمس، الأحد على إثر سكتة قلبية مفاجئة، وفي السطور التالية تفصيل أكثر لإجابة السؤال، سبب وفاة عبدالله الزيد .

من هو عبدالله الزيد السيرة الذاتية

ضمن الإجابة على السؤال، من هو عبدالله الزيد، نقوم بذكر مجموعة من التفاصيل حول حياته، حيث نشأ في أسرة معروفة بكونها متدينة وقد تعلم من هذه الأسرة عدد من  العلوم الدينية والأدبية، كما أنه أتمّ تعليمه في كلية اللغة العربية في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، وقد حصل بعدها على الليسانس، وفور تخرجه بدأ عمله في السلك الإعلامي، حيثُ بدأ  بإعداد وقراءة النشرات الإخبارية المختلفة في التلفاز والإذاعة، كما قام بتقديم مجموعة من البرامج المهمة في المجالات الثقافية والأدبية في مدينة الرياض، وشارك عبدالله الزيد في تقديم عدد كبير من النشرات الإخبارية في كل من الدوحة وأبو ظبي، وإلى جانب ذلك عمل في التحرير والطبوعات المختلفة، كما شغل منصب الإشراف الثقافي والأدبي والبرامج وعمل في العلاقات العامة والتصحيح اللغوي، يُذكر أنه عضو مشارك في الجمعية السعودية للثقافة والفنون وذلك في كل من الطائف و جدة و القصيم .

عبد الله الزيد المسيرة الفنية

عند الحديث عن المسيرة الفنية لعبد الله الزيد، لابدّ من التطرق لأهم الموضوعات التي تناولها في قصائده  المختلفة؛ فقد كان يركز على الرثاء والتأمل والشكوى، بالإضافة إلى مشاركته في الكثير من الندوات والأمسيات الشعرية والثقافية ، ومن ضمن هذه الندوات: الجنادرية والمربد.

وقد اهتم الزيد بمجال النقد التطبيقي في مجموعة من الزوايا الصحفية الثابتة التي كان من خلالها يطرح العديد من تصوراته النظرية، فضلاً عن عمله في كتابات نثرية في عدد من  المجلات والصحف المهمة ومنها مجلة اليمامة و اقرأ، كما كتب في  الشرق و الجيل وغير ذلك من المجلات، أما بالنسبة للصحف، فأبرز الصحف المحلية التي كتب فيها؛ صحيفة الجزيرة والرياض وعكاظ، إلى جانب صحف ومجلات أخرى، فمن من خلال المعلومات السابقة، يمكن معرفة من هو عبدالله الزيد بشكلٍ تفصيلي.

الدراسة والعمل

حصل عبدالله الزيد على شهادة جامعية في اللغة العربية، وذلك بعد أن أتم دراسته في كلية اللغة العربية في مدينة الرياض خلال العام 1394هـ/1974م، ثم عمل بعد ذلك في مجموعة من الأعمال، ومن أبرزها عمله كمذيع في الإذاعة والتلفاز في مدينة الرياض، وعمله في مجال الإشراف اللغوي والتحرير الثاقافي وذلك في وزارة الثقافة والإعلام، وقد حصد جائزة محمد حسن عواد الشهيرة للإبداع وذلك من قبل نادي جدة الأدبي، كما جرى تكريمه من قبل نادي أدبي الرياض بعد أن حصد هذه الجائزة.

الدواوين الشعرية لعبدالله الزيد

  • بكيتك نوارة الفأل سجيتك جسد الوجه.
  • ما لم يقله بكاء التداعي.
  • ما قاله البدء قبلي.
  • وأمد الدمع من عيني لبدء الريح.
  • مورق بالذي لا يكون.
  • ومن غربة الشكوى ..يسري كتاب الوجد.. يتلو سراج الروح.
  • وانبسطت أكف الرفاق.. بقي الجمر في قبضتي أغني وحيدًا.
  • مشرع برحيق الذهول يهطل الوجد بالمستحيل.
  • وآه من سطوة الفقدان.. آه من موت العبارة.
  • لمقام أم الرخا والشدة.

وهنا يكون ختام المقال الذي طرحنا خلاله مجموعة من أبرز المحطات في حياة الشاعر والكاتب ونالاقد والإعلامي عبدالله عبدالرحمن الزيد، وذلك ضمن الإجابة على السؤال، من هو عبدالله الزيد.

اقرا ايضا: سبب قطع العلاقات مع تركيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!