كلما زادت كتلة الجسم …………….القصور الذاتي

دعاء
منوعات
18 أكتوبر 2020
كلما زادت كتلة الجسم …………….القصور الذاتي
كلما زادت كتلة الجسم ................القصور الذاتي

كلما زادت كتلة الجسم ازداد القصور الذاتي، ويجري تعريف القصور الذاتي على أنه مفهوم فيزيائي يشير إلى مقاومة الأجسام الساكنة للحركة، وهو عبارة عن خاصية تمثّل مقاومة الجسم لأي تغيير حاصل على حالته الساكنة، وقد عبر إسحاق نيوتن ضمن قانون الحركة الأول، و الذي جرى نشره خلال العام الميلادي 1678م، ونصّ هذا القانون على أن الجسم يظل في الحالة الساكنة إن كان ساكنًا، وإن كان مستمراً في الحركة فإنه يكون في حالة حركة أي متحرك، وذلك في حال عدم تأثره بأي قوة خارجية تغيّر من حالته.

كلما زادت كتلة الجسم زاد قصوره الذاتي

كلما زادت كتلة الجسم يزداد القصور الذاتي، حيثُ أنه عند ارتفاع الكتلة يرتفع قصور الجسم الذاتي، والذي قمنا بتوضيح مفهومه خلال السطور الأولى من المقال،  والسبب في ذلك يرجع إلى أن الجسم في حالة زيادة كتلته، يصبح تحريكه أصعب من السابق، وبالتالي فإن الجسم في هذه الحالة يتطلب طاقة أكبر وقوة أكثر من السابق، وبذلك فإن العلاقة تكون طردية بين كل من الكتلة والقصور، وهذا هو مايقوم قانون نيوتن الأول بتفسيره، فالقصور الذاتي للأجسام يعرّف على أنه مقدار الصعوبة في تحريك الأجسام المختلفة.

وهنا يكون ختام المقال الذي طرحنا خلاله إجابة السؤال، كلما زادت كتلة الجسم زاد قصوره الذاتي، وهو احد الأسئلة المطروحة من قبل الطلبة في مادة الفيزياء.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

بإستمرار تصفحك لموقعنا "المشهد الاخباري" أنت تساعدنا في سياسة إستخدام الكوكيز، شكرًا لك

موافق