تأسست الدولة السعودية الأولى عام ١١٥٧ هـ على يد

mahasen
منوعات
6 أكتوبر 2020
تأسست الدولة السعودية الأولى عام ١١٥٧ هـ على يد
تأسست الدولة السعودية الأولى عام ١١٥٧ هـ على يد

تأسست الدولة السعودية الأولى عام ١١٥٧ هـ على يد، كثيرًا ما يتم تناول هذا السؤال في المواد الاجتماعية في مختلف المراحل التعليمية بالمملكة العربية السعودية من أجل تعريف الطلاب بتاريخ قيام دولتهم ودعم ارتباطهم بها ارتباطًا تاريخيًا ووجدانيًا، وفي غالب الأحيان يختلط على الطلاب اسم المؤسس الحقيقي للدولة السعودية خاصة وأن قيامها ونشأتها منذ اللحظة الأولى إلى الآن مرت بثلاث مراحل الدولة السعودية الأولى والدولة السعودية الثانية والدولة السعودية الثالثة وهي التي مازالت قائمة بشموخ وعزة حتى الآن، والسؤال الذي يرغب الطلبة بالإجابة عليه إجابة دقيقة وواضحة هو مؤسس الدولة السعودية الأولى فمن هو، وما هو نسبه وتاريخه ..

تأسست الدولة السعودية الأولى عام ١١٥٧ هـ على يد

تاريخيًا فقد تأسست الدولة السعودية الأولى في العام 1157 هـ على يد محمد المقرن وشكل الحاكم الثاني من أسرة آل سعود وكان مركز ولايته في الدرعية إذ تولى حكمها بعد وفاة والده الأمير سعود الأول.

من هو مؤسس الدولة السعودية الأولى

هو محمد بن سعود بن محمد بن مقرن بن مرخان بن إبراهيم بن موسى بن ربيعة بن مانع بن ربيعة المريدي والمردة من حنيفة من بكر بن وائل (1697-1765م)، تزامنت ولايته مع ظهور الشيخ محمد بن عبد الوهاب التميمي واقترب منه واتفقا على إحياء دين الله ومحاربة البدع والخرافات التي كانت تؤمن بها القبائل وبالفعل استطاع إقامة دولة تقيم شرع الله بعد ميثاق الدرعية، ونسبه آل مقرن نسبة إلى مقرن بن مرخان، جد مؤسس الدولة السعودية الأولى محمد بن سعود، حيث لم يتسموا بآل سعود إلا في عهد سعود بن محمد بن مقرن الوالد.

وفاة مؤسس الدولة السعودية الأولى

توفي في عام 1179 هـ/1765 م، وبعدها خلفه ابنه عبد العزيز بن محمد بن سعود في الحكم إلى أن اغتيل في العشر الأواخر من رجب عام 1218 هـ، ثم تولى بعده ابنه سعود إلى أن توفي عام 1228 هـ أثناء مسيره لصد حملات عثمانية جديدة قادمة من مصر بقيادة محمد علي باشا وبويع ابنه عبد الله الذي واصل حروب والده ولكنه فشل عندما لم يلتزم بوصية والده الذي قال له: “لا تقاتل الترك بأرض مكشوفة” وقد استسلم الأخير عام 1234 هـ بعد سقوط عاصمته الدرعية، ليُؤخذ بعدها إلى إسطنبول ويُقتل هناك.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

بإستمرار تصفحك لموقعنا "المشهد الاخباري" أنت تساعدنا في سياسة إستخدام الكوكيز، شكرًا لك

موافق