“من قال حين يأوي إلى فراشه…” ما هي تكملة هذا الحديث النبوي الشريف؟  ورد دعاء من أدعية النوم في أحد إحدى الأحاديث التي صحّت عن رسول الله عليه الصلاة والسلام، فقد قال عليه الصلاة والسلام:” من قال حين يأوي إلى فراشه: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، لا حول ولا قوة إلا بالله، سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، غفر الله ذنوبه أو خطاياه ـ شك مسعر ـ وإن كان مثل زبد البحر”، وهكذا نكون قد ذكرنا بقية الحديث النبوي الشريف الذي يبحث عنه الطلبة في المملكة العربية السعودية، حيثُ يكثر طرح الأسئلة التي تتضمنها مادة التربية الإسلامية.

من قال حين يأوي إلى فراشه

بعد أن أكملنا الحديث النبوي الشريف، “من قال حين يأوي إلى فراشه”، نقوم بطرح حديث نبوي آخر يتضمن دعاءً من أدعية وأذكار النوم، حيث جاء في صحيح البخاري قول النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “مَنْ تَعَارَّ مِنْ اللَّيْلِ فَقَالَ: لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، الْحَمْدُ لِلَّهِ، وَسُبْحَانَ اللَّهِ، وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، وَاللَّهُ أَكْبَرُ، وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ، ثُمَّ قَالَ: اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي أَوْ دَعَا، اسْتُجِيبَ لَهُ، فَإِنْ تَوَضَّأَ وَصَلَّى قُبِلَتْ صَلَاتُهُ”.

وإلى هنا يكون ختام المقال الذي أوردنا فيه تكملة الحديث النبوي الشريف، من قال حين يأوي إلى فراشه.