اللهم اني اعوذ بك من زوال نعمتك

mahasen
منوعات
4 أكتوبر 2020
اللهم اني اعوذ بك من زوال نعمتك
اللهم اني اعوذ بك من زوال نعمتك

اللهم اني اعوذ بك من زوال نعمتك ، ورد هذا الدعاء عن النبي صلى الله عليه وسلم وهو حديث صحيح ذكر في صحيح مسلم وحفظه والعمل به له فضائل عظمى على الإنسان فهو يمنحه الراحة ويغمره بالطمأنينة بأن أمره كله لله سبحانه وتعالى، فهل تعرف ما معنى الحديث ونصه كاملًا وما هي فوائده على حياتك ويقينك وإيمانك، هذا ما سنُحاول أن نوضحه في تفاصيل السطور التالية، تابعوا..

شرح دعاء ( اللهم اني اعوذ بك من زوال نعمتك)

شرح العلماء والمفسرين هذا الحديث بالقول أنه اشتمل على عظيم الفوائد والدلائل لخيري الدنيا والآخرة، فالإنسان يستعيذ بالله العظيم ذو المن والجود من ذهاب نعمه سبحانه وتعالى الدينية والدنيوية عنّه، ومن تحول العافية والصحة إلى بلاء وأسقام لا براء ولا شفاء منها ويستعذ كذلك من نقمة الله عز وجل إذا جاءت مفاجئة مباغتة لأنه لم يكن هناك زمان يسترجع فيه ويستدرك عفو الرحمن جل وعلا ويستعيذ من جميع سخط الله سبحانه وتعالى عليه وفي ذلك تعميم شامل لكل ما سلف سواء كان الذنب بمعصية أو الذنب بجهالة

والاستعاذة هنا طلب التحصن والنجاة والالتجاء لله سبحانه وتعالى والهروب مما يخاف الإنسان ويحذر إلى من يعصمه منه ويُزله بحوله وقوته عنه ويُعينه عليه، وتُعد أعظم نعمة يُنعم بها الله على الإنسان أن يجعله في حصنه وأمانه وأن يختصه برحمته بأن يُهيئ له طريق الهدى ويرشده إلى طريق الصلاح والتُقى ولا يحصل عليها الإنسان إلا إذا دوام على شكر النعم بالقول والفعل واجتهد في الابتعاد عن الذنوب والمعاصي، فمن رضا الله واختصاصه له أن يشمله بحصنه المنيع فلا يتحكم في  حياته فرد وترتد أموره كلها لخالقه وبارئه سبحانه وتعالى ومن يلتجأ إلى حصن الله المنيع يكون في مأمن من استمرار النعم، حيث أن زوال النعم من كثرة الذنوب ولذلك فالإنسان دومًا يسأل الله سبحانه وتعالى أن يعصمه من الذنوب والخطايا ليبقى محافظًا منعمًا بنعمه التي لا تُعد ولا تُحصى في الأموال والأنفس والثمرات وفي الصحة والعافية .

فوائد دعاء اللهم إِنِّي أَعُوذُ بك من زوال نعمتك

يحتوي دعاء “اللهم إني أعود بك من زوال نعمتك وتحول عافيتك وفجأة نقمتك وجميع سخطك” على الكثير من الفوائد العظيمة التي تنفع من قاله وعمل به في الدنيا والآخرة ومن هذه الفوائد ما يلي:

  1. يُعلمنا الدعاء أن أمر الإنسان كله بيد الله سبحانه وتعالى فإذا أراد جل وعلا في لحظة كن فيكون يُغير حاله من حالٍ إلى حال فإن أصر على نكران النعم وعدم شكرها يبتليه بفقدها وأي بلاء يكون بالفقد بعد الامتلاك فقد الصحة والعافية بعد التمتع بها وصرفها فيما لا ينفع ولا يُغني عند الله شيئًا.
  2. إن هذا الدعاء يجعل المسلم متيقظًا لقدرة الله سبحانه وتعالى فيلتزم ما أمر به وينتهي عما نهاه عنه فإذا زل أو ضعف استعاذ بالله ولجأ إليه وتحصن بحصنه المنيع بالذكر والتسبيح والدعاء.
  3. إن سخط الدنيا وضنك عيشها مع الصبر والاحتساب عند الله عاقبته عند الله الحسنى أما السخط على الله سبحانه جل وعلا لأنه منع عنه ما متع به غيره فلا يجني ثمره إلا حسرًة في الدنيا والآخرة.

صحة حديث اللهم إني أَعُوذُ بك من زوال نعمتك

يُعد هذا الحديث من الأحاديث الصحيحة فقد جاء في صحيح مسلم عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :” اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك وتحول عافيتك وفجأة نقمتك وجميع سخطك”.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا حول دعاء :” اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك وتحول عافيتك وفجأة نقمتك وجميع سخطك”، وقد تم شرحه وتفسيره كما تحدثنا عن فوائده ومدى صحة نقله عن الرسول صلى الله عليه وسلم وتبين أنه حديث صحيح رواه الإمام مسلم في صحيحه ونقله عبد الله بن عمر رضي الله عنهما عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

بإستمرار تصفحك لموقعنا "المشهد الاخباري" أنت تساعدنا في سياسة إستخدام الكوكيز، شكرًا لك

موافق