منوعات

من هو آخر أئمة الدولة السعودية الثانية

من هو آخر آئمة الدولة السعودية الثانية، و متى قامت هذه الدولة ؟ كلّها عبارة عن أسئلة تاريخية يكثر طرحها فيما يتعلق بتاريخ المملكة العربية السعودية، وخاصةً في ظل موسم اليوم الوطني، والذي يكثر خلاله الحديث عن تاريخ المملكة العربية السعودية، وإنجازاتها، والحكام الذين تعاقبوا على هذه الدولة، حيثُ كانت الدولة في بداية الأمر عبارة عن إمارات تمّ تأسيسه على أيدي أفراد من آل سعود، وقد حدث ذلك عبر مئات السنين، حتى جاء توحيد الدولة في بداية القرن العشرين، والتي صارت ولايةً واحدة، ولها ملك واحد وراية واحدة، وقد تمّ ذلك بعد خوض مجموعة كبيرة من الحروب والصراعات وصولاً إلى الوحدة والاستقرار، حتى صارت اليوم تعرف باسم المملكة العربية السعودية، والتي تمتاز بموقع جعرافي ودور مؤثر في الاقتصاد ، وفي بقية أسطر المقال سوف نذكر الإجابة عن السؤال من هو آخر أئمة الدولة السعودية الثانية ؟ فضلاً عن ذكر متى قامت الدولة السعودية الثانية؟

الدولة السعودية الثانية

الدولة السعودية الثانية هو الاسم الذي أطلقه المؤرخون على الدولة التي تمّ إقامتها من قبل آل سعود، وذلك في شبه الجزيرة العربية، وقد جاءت إقامتها نتيجةً لمجموعة من الظروف السياسية، وقد تمّ تأسيسها من قبل تركي بن عبدالله، وذلك  بمساعدة القائد العسكري المصري إبراهيم باشا، وهو الذي شنّ حملة تهدف للقصاء على الدولة السعودية الأولى، والسبب الرئيس الذي أسهم في بعث الدولة السعودية الثانية وقيامها، هو إزاحة مصر عن منصبها في قيادة الأمور العسكرية في الجزيرة العربية.

اخر ائمة الدولة السعودية الثانية

اخر ائمة الدولة السعودية الثانية هو الإمام عبد الرحمن، والذي تولى قيادتها بعد أن توفى سعود بن فيصل، واستمر توليه للإمارة مدة قُدّرت بسنة ونصف، ثم تنازل عن المنصب لأخيه عبد الله بن فيصل، لكنه عاد ليشغل  المنصب مرةً أخرى في العام 1888م وذلك بعد أن توفي أخيه عبدالله، لكن نهاية فترة ولايته انتهت عند مغادرته لمدينة الرياض، وحينها كانت الرياض عاصمة الدولة السعودية الثانية، وكانت وجهته آنذاك مجموعة من دول الخليج وبهذا فقد كان هو اخر ائمة الدولة السعودية الثانية.

اقرا ايضا: اسس المملكة العربية السعودية
ا
قرا ايضا: ماذا ترمز النخلة في شعار المملكة العربية السعودية

متى قامت الدولة السعودية الثانية

متى قامت الدولة السعودية الثانية؟ كان قيام الدولة السعودية الثانية في بداية شهر رمضان من العام الهجري 1283،  حيث خرج آنذاك تركي بن عبدالله مع مجموعة من أتباعه، وكان يختبئ حينها في بلدة الحلوة، فتوجه ومن كانوا معه من أجل إخراج  القوات الغازية المتواجدة في مدينة الرياض، وحينها انضم إليه عددٌ من المؤيدين، وقد كانوا من  منطقتي سدير والوشم وساندوه في القتال، وظلّ القتال مستمراً حتى مغادرة القوات إلى مدينة الحجاز، وعلى إثر ذلك بايعه أمير عنيزة يحي بن سليم على السمع والطاعة، وقد حدث ذلك في العام 1240 هجريًا، ومن خلال كافة الأحداث المذكورة تأسست الدولة السعودية الثانية.

وهكذا نكون قد وصلنا لنهاية المقال الذي أوردنا فيه مجموعة من المعلومات عن تاسيس الدولة السعودية الثانية، وذلك من خلال الإجابة عن عدد من الأسئلة التاريخية التي يتم طرحها بشكلٍ كبير، وهي من هو آخر أئمة الدولة السعودية الثانية، و متى قامت الدولة السعودية الثانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!