تفاصيل قضية الفيرمونت

2020-09-02T14:30:00+02:00
2020-09-02T15:23:04+02:00
منوعات
2 سبتمبر 2020
تفاصيل قضية الفيرمونت
تفاصيل قضية الفيرمونت

أمرت النيابة العامة في مصر بإحالة أحد الشبّان، للمحاكمة العاجلة بتهم تتعلق بحادثة الفيرمونت بالإضافة إلى تهمة تعاطي المخدرات، وعلى مواقع التواصل الاجتماعي انتشرت اتهامات لهذا الشباب بالاعتداء على فتيات، وذلك عقب حملة لمكافحة المغتصبين وفضح جرائمهم، كانت النيابة العامة قد فتحت تحقيقا في كافة الاتهامات التي تمّ نسبها للشاب، بعد أن تلقّت عدة شكاوي عبر تطبيق واتس آب، تتهم هذا الشاب بارتكاب هذه وقائع اعتداء جنسي، وأمرت بحبسه على ذمة القضية، خلال  شهر يوليو/ تموز الماضي، وفي المقال سنورد تفاصيل قضية الفيرمونت بعد التطورات الجديدة التي حدثت في مجريات القضية

تفاصيل قضية الفيرمونت

في سياق آخر، أصدرت النيابة العامة المصرية قرارات بحبس ثلاثة أشخاص حبساً احتياطيا لمدة أربعة أيام، بتهم تتعلق بالقضية الشهيرة “الفيرمونت”، وهي حادثة الاغتصاب التي حدثت داخل فندق “فيرمونت نايل سيتي” في القاهرة.

كما أمرت النيابة بإخلاء سبيل أشخاص  آخرين، بكفالة مالية قدرها مئة ألف جنيه مصري، وأخلت سبيل متهم رابع مع منعه من السفر.

وبهذا يكون عدد المتهمين في قضية الفيرمونت قد وصل  إلى 16 متهماً، خمسة منهم محبوسين على ذمة التحقيق، و ثلاثة مشتبه بهم قامت قوات الأمن في لبنان بإلقاء القبض عليهم، وذلك بعد تقديم طلب للانتربول بملاحقتهم من قبل الحكومة المصرية، لكن السلطات المصرية لم تتسلمهم بعد.

قضية الفيرمونت تفاصيل جديدة

قضية الفيرمونت تفاصيل جديدة، أصدرت النيابة العامة أمراً آخر بعرض متهمين جدد على الإدارة المركزية للمعامل الكيماوية التي تتبع للطب الشرعي، وذلك للتأكد من  تعاطيهم لمواد مخدر

ورداً على غضب عدد من النشطاء عقب اعتقال مجموعة من الأشخاص الذي لا علاقة لهم بالقضية بحسب قولهم، أوضح المحامي عصام الإسلامبولي خلال تصريحٍ له أن “ضم متهمين جدد للقضية هو إجراء طبيعي، لأن التحقيقات أحيانا تكشف عن أحداث جديدة أو متهمين جدد، ومن حق النيابة التحقيق فيها سواء كانت مرتبطة بالجريمة الأصلية أو غير مرتبطة بها”.

نتائج التحقيقات في قضية الفيرمونت

وقالت مجموعة من المصادر القضائية إن المتهمين الذي تم إلقاء القبض عليهم، و الذين تمّ إخلاء سبيلهم بكفالات مالية، يمتلكون لائحة من الاتهامات وهي مختلفة عن لائحة المتهمين في جريمة الاغتصاب.

حقيقة قضية الفيرمونت

تعود وقائع حادثة الفيرمونت الشهيرة إلى العام 2014، لكنها تصدرت الرأي العام في نهاية شهر يوليو/ تموز الماضي، وذلك  بعد نشر حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي لمجموعة من الروايات التي تفيد باستدراج بعض الشبان مصريين الذين ينتمون لعائلات ثرية لواحدة من الفتيات، ومن ثمّ الاعتداء على الفتاة بعد وضع مادة مخدرة في مشروبها، وذلك خلال حفل كان مقاماً في فندق “فيرمونت نايل سيتي”.

وبدأت النيابة تحقيقاتها في القضية منذ الشهر الماضي، بعد أن تلقت بلاغاً من المجلس القومي الذي يعنى بشؤون المرأة، و تم إرفاق شكوى في البلاغ لإحدى الفتيات والعديد من الشهادات لأشخاص حول الواقعة.

وكانت النيابة العامة في مصر قد أمرت، في وقت سابق، بضبط وإحضار مجموعة من المتهمين في الواقعة، وتمضين اسمهم في قوائم المنع من السفر وترقب الوصول؛ وذلك لاستجوابهم في التهم التي نسبت إليهم، وذلك بعد قامت النيابة بإجراء تحقيقاتها.

وأصدرالنائب العام أمراً بتدقيق وفحص كافة الأوراق والوثائق التي تمّ الحصول عليها، ومباشرة التحقيق في الواقعة بشكلٍ قضائيّ، على أن يتم الإعلان عن نتائج التحقيقات في الوقت الذي تراه النيابة مناسباً، وذلك للحفاظ على سلامة التحقيقات وضمان حسن سيرها.

وهكذا نكون قد وصلنا لنهاية المقال الذي تحدثنا فيه عن تفاصيل قضية الفيرمونت، والتطورات الجديدة التي طرأت على القضية بعد قيام النيابة العامة المصرية باعتقال مجموعة جديدة من الأشخاص، وقيامها بإخلاء سبيل آخرين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

بإستمرار تصفحك لموقعنا "المشهد الاخباري" أنت تساعدنا في سياسة إستخدام الكوكيز، شكرًا لك

موافق