حقيقة مغادرة ميسي لبرشلونة، طلب اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي مغادرة النادي الكتالوني بشكل رسميّ ، وفي رسالته طلب اللاعب تفعيل البند الذي يسمح له بالرحيل بنهاية الموسم بدون تفعيل الشرط الجزائي الذي يبلغ في عقده 700 مليون يورو، واستغل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي الحالة التي يمر بها فريق برشلونة ليقوم بتقديم عرض انضمام للاعب الأرجنتيني ليقابله اللاعب بمجموعة من الشروط، فما هي  حقيقة مغادرة ميسي لبرشلونة.

حقيقة مغادرة ميسي لبرشلونة

إدارة فريق باريس سان جيرمان قامت باستغلال الحالة التي يمر نادي برشلونة لتقدم عرضاً للاعب ميسي ويتضمن هذه العرض انضمام اللعب إلى الفريق مقابل تلبية كافة مطالبه، وجعله يقضي آخر سنوات له في الملاعب بالشكل الذي يرغب به، و سيرحل ميسي من فريق برشلونة خلال الصيف المقبل في حال قرر عدم تجديد عقده مع نادي برشلونة.

تعاقد ميسي مع باريس سان جيرمان

ما هي شروط تعاقد ميسي مع باريس سان جيرمان،  الصحيفة أشارت إلى أن ميسي قام بوضع عدة شروط للموافقة على الانتقال إلى باريس سان جيرمان، والشرط الأول كان الحصول على مرتب عالي جداً ويعد الأكبر في عالم كرة القدم حيث اشترط أن يحصل على 45 مليون يورو سنويًا، أي زيادة 5 مليون يورو على راتبه الحالي، يشار إلى أنّ هذا العرض  يزيد عن عرض التجديد الذي يقدمه النادي لنجمه كيليان مبابي، بينما تضمن الشرط الثاني ألا يقوم النادي بوضع تاريخ انتهاء للعقد بينه وبين اللاعب، الأمر الذي يعني أنّ العقد سينتهي في حال قرر ميسي اعتزال الفريق.

ميسي يغادر برشلونة

تشير التوقعات عدة إلى أنّ الأيام القادمة  ستشهد حرباً قانونية بين محامي اللاعب الأرجنتيني ميسي ومحامي إدارة نادي برشلونة قد تصل إلى فيفا ومحكمة التحكيم الرياضي، و بحسب تقارير إعلامية إسبانية، فإنّ نص الرسالة التي بعث بها ميسي للفريق كان كالتالي: ”بهذه الرسالة أنا ليونيل ميسي أطلب فسخ عقد العمل الذي أحمله حاليا في ناديّ المميز استنادا إلى البند 24 الذي يسمح لي بالاستفادة من هذا الخيار“.

وأضاف: ”إنني أقدر كل الفرص التي أتيحت لي خلال عملي للنمو الشخصي والإعداد المهني، وهو التعلم الذي سمح لي بتعزيز ملفي الفني والشخصي، ولكن لأسباب شخصية آمل أن يتم الترحيب بهذا القرار الصعب من قبل الإدارة“.

تضمن المقال حقيقة مغادرة ميسي لبرشلونة و تعاقد ميسي مع باريس سان جيرمان والشروط التي وضعها النجم الأرجنتيني للانتقال إلى الفريق الفرنسي باريس سان جيرمان.