رجّح كثيرون أن المادة التي كانت سبباً في الانفجار الضخم الذي هز مرفأ بيروت في لبنان، هي نترات الامونيوم، وهي عبارة عن حبيبات بيضاء كالملح لا رائحة لها، والشائع أنّها تستخدم كسماد زراعي، لكنها حين تمتزج بزيوت الوقود فإنها قد تُحدث تفجيرات ضخمة، ويتم صنع هذه المادة من خلال مزج الأمونيا وحمض النتريك وذلك بتكلفة بسيطة جداً، وتصنّف نترات الامونيوم على أنّها مادة  متوسطة الانفجار، بينما تتفوق النترات على البارود بأربعة أضعاف، و قال رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب “إن 2750 طناً من نترات الأمونيوم والتي كانت مخزنة في المرفأ منذ سنوات “، حيث تعرض هذا المرفأ مساء الثلاثاء لانفجار ضخم أودى بحياة عشرات الأشخاص بينما كانت الإصابات بالآلاف.

نترات الامونيوم

نترات الأمونيوم هي مركب كيميائي صيغته NH4NO3، ويوجد في الهواء يشكل بلورات لا لون لها ولا رائحة، و تتسيّل بشكلٍ سريع عند تماسها مع الهواء، و تستخدم نترات الأمونيوم بشكل أساسي في صناعة المتفجرات وتركيب الأسمدة، وتتم صناعتها من خلال مزح الأمونيا وحمض النتريك بتكلفة قليلة جداً، ويتم تصنيفها على أنها مادة متوسطة الانفجار، لكنها حين تمتزج بزيوت الوقود فإنّها تؤدي إلى إحداث تفجيرات كبيرة.

مدى خطورة نترات الامونيوم

نترات الأمونيوم في حد ذاتها لا تمثل خطورة كبيرة، لكن الأمر يعتمد بشكل رئيسي على المعايير المتبعة للأمان،حيث أن نترات الأمونيوم تزداد قابليتها للانفجار عند تخزين كميات كبيرة منها بشكلٍ متقارب، لأنه في هذه الحالة يحدث تسخين للنترات، ثم يؤدّي تفاعلها مع الأوكسجين في الجو إلى زيادة قوة اشتعالها.

المادة التي كانت سبب في انفجار بيروت

كانت نترات الأمونيوم على مر العقود المختلفة كانت سبباً رئيساً في وقوع عدة انفجارات صناعية ، و من بين هذه الانفجارات انفجار في مصنع كيماويات في فرنسا في العام عام 2001، نجم عن هذا الانفجار مقتل عدد من الأشخاص قدِّروا بواحد وثلاثين شخصاً، ثم تبين بين التحقيقات أنّه كان حادثاً، كما كانت نترات الامونيوم سبباً في انفجار في مصنع أسمدة كيماوية بولاية تكساس في الولايات المتحدة الأمريكية وذلك في العام 2013، نجم عن هذا الحادث  مقتل 15 شخصاً، وبعد التحقيقات تبين أنّه كان انفجاراً متعمداً “أي بفعل فاعل”.

 سبب انفجار بيروت

بعد اشتعال نترات الامونيوم فإنّها تبدأ بالانصهار، وتتكون حولها طبقة صلبة بينما تستمر المادة في الاحتراق بشكل يشبه تفجير البركان في داخل تلك الطبقة، ومن ثم تقوم المادة بالضغط على الطبقة الخارجية الصلبة حتى يحدث الانفجار، ورجح البعض أن هذه العملية هي التي حدثت في منطقة المرفأ في بيروت والتي سبب انفجاراً ضخما خلّف وراءه أضراراً جسيمة.

سر السحابة الحمراء في انفجار بيروت

تشكلت سحب حمراء وبنية في أعلى المنطقة التي حدث فيها الانفجار في بيروت، فكيف تفسر الكيمياء ذلك؟ بحسب موقع “الغارديان” فإن المواد الكيميائية الناتجة عن الانفجار تتبدد في الجو سريعاً، لكن بعض الملوثات قد تظل موجودة مثل أكسيد النيتروجين، وهذا الأمر يتسبب في تشكيل سحابة حمراء فوق المنطقة التي حدث فيها الانفجار، الأمر الذي يفسّر تشكُّل سحابة حمراء في أعلى المكان الذي حدث فيه الانفجار في بيروت.

 استخدام نترات الامونيوم

الاستخدام الشائع لنترات الامونيوم هو استخدامها في صناعة الأسمدة، وذلك لأنها تعد مصدر غني بالنيتروجين للنبات، كما يتم استخدامها في صناعة القنابل والمتفجرات، و كانت نترات الامونيوم أحد المكونات الرئيسية للقنبلة التي تم استخدامها في الهجوم الشهير الذي وقع على مدينة أوكلاهوما الأمريكية عام 1995، والذي أودى بحياة عدد كبير من الأشخاص قدروا ب168 شخصاً، كما أدت هذه القنبلة إلى تدمير مبنى فيدرالي ، وعلى إثر هذه الحادثة التي كانت أليمة بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية فإنّها قامت بالتشديد على الضوابط التي يتم من خلالها استخدام هذه المادة.

وفي هذا المقال نكون قد تطرقنا إلى المادة التي رجح الكثيرون أنّها سبباً في الانفجار الضخم الذي هز مدينة بيروت، وهي نترات الامونيوم، وسرّ تشّكل السحابة الحمراء فوق منطقة انفجار بيروت، كما طرحنا استخدامات مادة نترات الامونيوم ومدى خطورتها وكيفية حدوث الانفجارات بفعلها.