تعد الكبدة من الأطعمة ذات الفوائد الصحية العديدة للإنسان، ولكن الإفراط في تناولها وخاصةً في الأشهر الأولى من الحمل، قد يؤدي إلى حدوث تشوهات خلقية في الجنين، وذلك لأنّ  فيتامين أ الموجود فيها، نسبته تكون كبيرة أصلاً في جسم السيدة الحامل، بالنسبة لمعدله الطبيعي ، ويوجد هذا الفيتامين في المنتجات الحيوانية مثل الحليب، والبيض، والكبدة، والتي قد يهدد الإفراط في تناولها صحة الحامل والجنين، ولأن فترة الحمل تعدّ من الفترات الفارقة فى حياة كل سيدة فإنّها تتطلب منها اهتماماً بكلّ ما تتناوله، أمّا فيتامين أ “الكاروتينات”، فإنّه لا يشكل خطرًا على صحة الأجنة والنساء خلال فترة الحمل، وهو موجود في الخضراوات والفواكه، فهل الكبدة للسيدة الحامل مضرة؟ وكيف يمكن للسيدة الحامل أن تتناولها؟

أضرار الكبدة للحامل

توصي وزارة الزراعة الأمريكية بتقليل السيدة الحامل لتناولها للكبدة، وذلك لأنّ  زيادة نسبة فيتامين أ الحيواني عن نسبته الطبيعية في جسم السيدة الحامل، قد يؤدي إلى إحداث تشوهات خلقية في الأجنة، كما أنه قد يؤدي إلى حدوث تسمم الحمل، تجدر الإشارة إلى أنّ كبدة الأبقار تحتوي على ثلاثة أضعاف الحد الأقصى اليومي من فيتامين أ.

طريقة طهو الكبدة للحامل

يفضّل البعض  تناول الكبدة وهي نيئة” أي من دون طهي” ، إلا أنّ ذلك يشكل خطراً كبيراً على السيدة الحامل، والتي عليها أن تمتنع بشكلٍ قاطع، عن تناول أي طعام نيء، ذلك أنّ عملية طهو الطعام تسهم في القضاء على البكتيريا الضارة، الفيروسات والجراثيم، مما يجعل الطعام آمناً بالنسبة للسيدة الحامل.

فوائد الكبدة للحامل

لا يمكن إغفال الفوائد العديدة التي يعود بها تناول الكبدة بشكلٍ معتدل على صحة السيدة الحامل والجنين، فهي تحتوي على عدة عناصر مهمة لها، ومن هذه الفوائد :

  • يقلل تناول الكبدة بكمية معتدلة من فرص إصابة الأجنة بالعيوب الخلقية، وذلك لاحتوائها على حمض الفوليك.
  • تحتوي الكبدة على عنصر الحديد الذي  يعمل على حماية الجسم من فقر الدم.
  •  تمد الكبدة الجسم بالطاقة اللازمة خلال فترة الحمل، وذلك لكونها تحتوي على البروتينات المفيدة.
  • فيتامين أ الموجود في الكبدة يساهم في نمو الأجنة، ويقوي جهاز المناعة عند السيدة الحامل، وذلك بشرط عدم الإفراط في تناولها.

أطعمة يجب على الحامل تجنبها

وجب التنويه عن مجموعة  من الأطعمة التي ينبغي على السيدة الحامل أن تتجنب تناولها بشكلٍ نهائي، وذلك لما فيها من أضرار وخطر على صحة السيدة الحامل وكذلك صحة الجنين، ومن ضمن هذه الأطعمة:

  • المأكولات البحرية العالية الزئبق.
  • المأكولات البحرية النيئة أو غير المطبوخة جيداً أو الملوثة.
  • اللحم غير المطبوخ جيداً والدواجن والبيض النيء.
  •  الأطعمة غير المبسترة.
  • الفواكه والخضروات الغير مغسولة.
  •  الكافيين الزائد.
  •  المشروبات العشبية حتى التأكد من سلامتها.
  • المشروبات الكحولية.

وبهذا نكون قد توصلنا إلى إجابة السؤال”هل الكبدة للحامل مضرة”، واستخلصنا في هذا المقال أنه يمكن للحامل أن تتناول الكبدة بكميات قليلة، وذلك للأخطار الكبيرة التي قد يسببها الإفراط في تناولها للسيدة الحامل، والتي عليها أن تعتني عنايةً فائقة بكلّ ما تتناوله من أطعمة.