أخبار غزة

الداخلية بغزة: بدأنا تنفيذ الدرجة الثانية لخطة الطوارئ

غزة – المشهد الإخباري

استعرض مركز الاعلام والمعلومات الحكومي في قطاع غزة مساء يوم الأثنين، آخر الإجراءات حول خطة الوقاية من فيروس “كورونا” الذي يواصل الانتشار في أرجاء العالم.

وذكر رئيس المكتب الإعلامي الحكومي سلامة معروف، خلال الإيجاز الصحفي اليومي، أنه تم رصد ارتفاع بعض الأسعار ولقد اتخذت وزارة الاقتصاد اجراءات صارمة وستعود يوم الثلاثاء الأسعار لطبيعتها.

بدوره، أكد الناطق باسم الداخلية بغزة إياد البزم أن الوزارة بدأت تنفيذ الدرجة الثانية من خطة الطوارئ لمواجهة فيروس (كورونا) في القطاع، منذ اكتشاف إصابة الحالتين بالفيروس أول أمس.

وأوضح البزم أن اللواء توفيق أبو نعيم ومساعده اللواء محمود أبو وطفة بصحة جيدة، ويتابعان عملهما عن كثب من مقر الحجر الصحي الاحترازي، بالتواصل مع أركان وقادة الوزارة.

وكما وأشار إلى استمرار إغلاق معابر قطاع غزة بشكل كامل، باستثناء وصول الحالات المرضية الطارئة التي لا تحتمل إرجاعها، ويتم إخضاعها للحجر الاحترازي”.

وأكد المتحدث باسم الداخلية، أن أجهزة الوزارة تواصل تأمين 21 مركزاً للحجر الصحي الاحترازي في جميع محافظات قطاع غزة.

كما وبين البزم على أنه تم منح إجازات مفتوحة لـ 400 نزيلاً في مراكز الإصلاح والتأهيل من أصحاب القضايا المصنفة دون الخطيرة.

وتابع استدعت دائرة الجرائم الإلكترونية بالمباحث العامة 14 من مروجي الشائعات والمعلومات الكاذبة حول فيروس (كورونا)، تم توقيف ثلاثة منهم وإحالتهم للنيابة العامة؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وأكد أنه تم إيقاف التاجر “صالح رزق فدعوس” بعد تحرير عدة محاضر ضبط بحقه بسبب تلاعبه بالأسعار، فيما تستمر مباحث التموين بالشرطة في متابعة حالة الأسواق والبضائع بالتنسيق مع وزارة الاقتصاد الوطني.

وأضاف الناطق باسم وزارة الداخلية، “بأنه تم توقيع تعهدات قانونية بحق 40 تاجراً بعدم الاحتكار أو التلاعب في الأسعار، داعياً التجار لأن يقفوا عند مسؤولياتهم في هذه المرحلة الحساسة، وأن يشكلّوا صمام أمان غذائي لأبناء شعبهم”.

وحذر البزم من الاحتكار والتلاعب بالأسعار، حيث سيتم محاسبة كل من يثبت بحقه ذلك، وقال: “نهيب بالمواطنين للإبلاغ الفوري عن أي حالات احتكار أو تلاعب بالأسعار عبر الاتصال بالعمليات المركزية في وزارة الداخلية على الرقم الوطني المجاني (109)”.

وذكر أن الإدارة العامة للشؤون العامة والمنظمات غير الحكومية بوزارة الداخلية، أصدرت قراراً بوقف أي نشاط تطوعي أو حملات مفتوحة لجمعية “الفلاح” الخيرية في إطار الأزمة الجارية، والتي تُشكل مخالفة لقواعد الأمن والسلامة، ولتعليمات الجهات المختصة في الوزارة.

وأضاف: تم إصدار تعميمات رسمية واضحة بداية الأزمة لكل الجمعيات والمؤسسات الخيرية؛ لتنظيم عملها في أوقات الطوارئ.

من جانبه، قال الناطق باسم الصحة في قطاع غزة د.اشرف القدرة: إن وزارة الصحة تابعت الفحص المخبري لعائدين الى قطاع غزة حيث أجرى المختبر المركزي 118 فحصاً مخبرياً لحالات مشتبهة كانت نتائج 116 منها سلبية، ونتائج اثنين من الفحوصات كانا موجباً لحالتين وافدتين الى قطاع غزة، مؤكدًا أنه لم تسجل أي حالات جديدة في قطاع غزة وقد جرى سحب 25 عينة جديدة من عائدين ومخالطين وننتظر صدور نتائج الفحص المخبري خلال الساعات القادمة.

وأضاف القدرة: “نطمئن أهلنا في قطاع غزة بأن الطواقم الطبية المختصة تتابع الوضع الصحي للحالتين التين تأكد اصابتهما بفيروس كورونا المستجد داخل مستشفى العزل بمعبر رفح البري وهما بحالة صحية مستقرة ولم تظهر عليهم اعراض جانبية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!