المشهد المحلي

اشتية: نتعامل مع أزمة “كورونا” كقضية وطنية

رام الله – المشهد الإخباري

أكد رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية، اليوم الخميس، أن التعامل مع “فايروس كورونا” انتقل من قضية قطاعية تديرها وزارة الصحة وحدها، إلى قضية وطنية تشارك جميع القطاعات.

ودعا اشتية خلال ترؤسه اجتماع للمجلس الأعلى للدفاع المدني، بحضور محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام الحميس إلى تعزيز الشراكة بين كافة المؤسسات وتكاتف الجهود، والاستثمار في العمل التطوعي للشباب خلال البرامج التدريبية والتطوعية في هذه الازمة التي تواجهنا، إضافة الى زيادة حملات التوعية المجتمعية للوقاية والحد من انتشار الفيروس.

واطلع اشتية أعضاء المجلس على آخر التطورات المستجدة فيما يتعلق بفيروس كورونا، والإجراءات المتبعة في مواجهته، مشيدا بروح الشراكة والمسؤولية العالية والايجابية في التعامل مع حالة الطوارئ والاستجابة الشعبية لكافة الإجراءات الوقائية التي تحد من انتشار الفيروس.

وأكد أهمية التنسيق بين الدفاع المدني ووزارة الصحة في متابعة مراكز الحجر الصحي وتلبية كافة احتياجاتها، وتفعيل غرفة العمليات المركزية للدفاع المدني، والتنسيق مع كافة الجهات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!