عدسة المشهد

بالصور: وقفة للمطالبة بإنقاذ حياة الأسير اصليح

غزة – المشهد الإخباري

نظمت جمعية واعد للأسرى والمحررين في قطاع وقفة تضامنية، اليوم الأربعاء، مع الأسير في سجون الاحتلال إياد الجرجاوي اصليح من سكان خانيونس جنوب قطاع غزة، والذي أصيب بورم في الدماغ ، تخلل ذلك صورًا للأسير اصليح، مرددين شعارات تطالب بالإسراع في إنقاذه.

وطالب عبدالله قنديل المتحدث باسم الجمعية، بضرورة التحرك من قبل الصليب الأحمر والجمعيات الحقوقية الدولية من أجل إنقاذ حياة الأسير اصليح وجميع الأسرى المرضى في سجون الاحتلال.

وذكر قنديل أن الأسرى يتعرضون لسياسية إهمال طبي متعمد من قبل الاحتلال، لافتا إلى وجود ارتفاع ملحوظ في عدد الأسرى المصابين بالسرطان والأمراض الخطيرة الأخرى.

وأكد على ضرورة وقفة فلسطينية جادة من أجل إنهاء معاناة الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال من خلال تدويل قضيتهم والعمل على ملاحقة قادة الاحتلال الذين يتعمدون استخدام سياسة الإهمال الطبي بحق الأسرى.

وكانت وزارة الأسرى قد اوضحت بان الأسير الجرجاوى أصيب في الآونة الأخيرة بورم فى الدماغ، ما أدى الى تراجع خطير فى صحته، حيث يعاني منذ اشهر من صداع مؤلم ومستمر وتشنجات متكررة، الأمر الذي يشكل خشية حقيقية على حياته في حال لم يتم الافراج عنه وتلقيه العناية الصحية اللازمة.

وأشارت إلى أنه يعاني من مضاعفات إصابة برصاص متفجر في البطن تعرض لها قبل اعتقاله، وقد واجه اهمال طبي ومماطلة في اجراء الفحوصات والتشخيصات اللازمة بالرغم من معاناته المستمرة.

واضافت أنه بعد مطالبات ومناشدات عديدة من قبل الاسرى قامت ادارة مصلحة السجون بفحصه حيث تبين وجود ورم أسفل الدماغ، ولم يتم تحديد نوع الورم حتى اللحظة اذا ما كان ورماً حميدا أم خبيثاً.

وحملت وزارة الأسرى، الاحتلال الاسرائيلي المسؤولية الكاملة عن الوضع الصحى الذي وصل له نتيجة ما تعرض من اهمال طبي متعمد داخل السجن.

وطالبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بضرورة ادخال اطباء متخصصين لتشخيص حالة الأسير وبضرورة متابعة وضعه الصحي الخطير.

يشار إلى أن الأسير الجرجاوي يقبع في سجن جلبوع حيث اعتقلته قوات الاحتلال بتاريخ 13-6-2011، وحكم عليه بالسجن 9 سنوات شارفت علي الانتهاء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!