المشهد المحلي

“فتح” تعقب على تصريحات “نتنياهو” بشان ضم الضفة الغربية لـ”إسرائيل”

رام الله – المشهد الإخباري

عقبت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” مساء اليوم الأحد، على تصريحات رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو التي تحدث فيها بأنه يعمل على جعل الضفة المحتلة جزءاً من “إسرائيل”.

وقال رئيس المكتب الاعلامي مفوضية التعبئة والتنظيم لحركة فتح منير الجاغوب، في تصريح صحفي وصل ” المشهد الإخباري” نسخة عنه، إن نتنياهو “يلخّصُ حقيقة “صفقة القرن” ويؤكد كونها مخطّطاً يهدف إلى بسط الهيمنة الإسرائيلية لتشمل كلّ فلسطين التاريخية وليست مخططاً يسعى لإحلال السلام بناءً على أسس العدالة واحترام القانون الدولي”.

وأضاف الجاغوب: “لا يفهم نتنياهو وهو يتفوّه بمثل هذا الكلام الخطير آملاً بتحقيق مكاسب انتخابية آنية أنه يعبث بمستقبل المنطقة ويعرّض أمن شعوبها للخطر ويقدّم وصفةً لاستمرار الصراع ولمزيد من الضحايا والمعاناة والآلام”، مشيرا إلى أنه “بذلك يشكل خطراً على الإسرائيليين قبل غيرهم، وهذا ما يجب أن يتفهمّه الناخب الإسرائيلي الذي يجب أن يحافظ على مصالحه وأن يسقط هذه الحكومة ورئيسها المطلوب للعدالة”.

وكان رئيس حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قال صباح اليوم في مستهل جلسة حكومته الاسبوعية:” نعمل على تحويل الضفة إلى جزء لا يتجزأ من دولة إسرائيل للابد.” على حد تعبيره.

واضاف: “نحن في أوج عملية تطبيع مع عدد كبير جدا من الدول العربية والإسلامية، أنتم ترون جزءا صغيرا منها فقط فهذا هو رأس الكتلة الجليدية الذي يظهر فوق سطح الماء”.

وأعلن نتنياهو أسماء أفراد الفريق الخاص الذي شُكِّل لرسم الخرائط وعملية المسح تطبيقا لضفقة القرن.

وأشار إلى أن “هذا الطاقم يعمل بالتعاون مع أجهزة الأمن والجهات المعنية في الإدارة الأمريكية وفي التجمعات السكنية اليهودية من أجل إتمام هذه المهمة في أسرع وقت ممكن”.

وأفراد الطاقم هم الوزير الليكودي ياريف ليفين ورئيس المجلس للأمن القومي مئير بن شابات ومدير عام ديوان رئيس الوزراء رونين بيريتس. كما يستعين أفراد الفريق بالسفير الأمريكي لدى إسرائيل رون دريمير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!