المشهد المحلي

الفلاح الخيرية تتعهد بتبني أطفال أسرة المرحومة صفاء شكشك

غزة – المشهد الإخباري

تعهدت جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين ممثلة برئيسها الدكتور رمضان طنبورة، بتبني كفالة أطفال المرحومة صفاء شكشك التي قتلها زوجها في حادثة مؤسفة، وذلك اعتبارا من يوم غد بصرف كفالة شهرية ككفالة الأيتام.

وقال الدكتور رمضان طنبورة رئيس الجمعية، “إننا ومن منطلق ديني وأخوي وإنساني وبحكم أن أطفال المرحومة صفاء شكشك من أبناء شعبنا، وليس لهم ذنب وبحاجة إلى رعاية قررنا تبنيهم والوقوف معهم في محنتهم، سائلا الله عز وجل أن يرحم والدتهم وأن يخفف مصابهم”.

وكانت حادثة مقتل صفاء شكشك، على يد زوجها، أمس الاثنين في قطاع غزة، قد أشعلت غضبا عارما بين الفلسطينيين، لتتعالى الأصوات بضرورة سن قوانين لحماية النساء من تلك الحوادث التي انتشرت مؤخرا.

وسلط العديد من مستخدمي مواقع التواصل، الضوء على حادث مقتل صفاء شكشك، وتداول كثيرون الوسوم المختلفة للتنديد بالواقعة، لتنال الجريمة اهتماما غير عادي، من قبل الفلسطينيين.

وقارن بعضهم بين حادث مقتل صفاء، وواقعة الفتاة إسراء غريب، التي توفيت بعد تعرضها لعنف أسري، في أغسطس الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!