المشهد المحلي

تفاصيل اجتماع رؤساء اللجان الشعبية للاجئين بمدير عمليات الأونروا بغزة

غزة-المشهد الإخباري

قال مدير عمليات الأونروا في قطاع غزة ماتياس شمالي، إن الوضع المالي للأونروا هذا العام بدأ بعجز بلغ 155 مليون دولار.

جاء ذلك خلال لقاء رؤساء اللجان الشعبية للاجئين التابعة لدائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الخميس، مع مدير عمليات الأونروا ونائبه في مكتب غزة الإقليمي بحضور د. عادل منصور مدير عام المخيمات بدائرة شؤون اللاجئين ورؤساء مكاتب المناطق بمحافظات غزة، لبحث الخدمات التي تقدمها الأونروا لمخيمات اللاجئين في قطاع غزة، واهمها التقليصات التي طالت هذه الخدمات.

واكد شمالي، أن اليافطات الدالة على أسماء المدارس والتي تخلو من كلمة اللاجئين خطأ بشري ستم تعديله، في حين أن سهيل المشهرواي رئيس مكتب الأونروا بشمال غزة اكد أنه تم تعديل تلك اليافطات بالفعل.

وأعرب رؤساء اللجان عن مخاوفهم من أن هذا العام سيكون عامًا صعبًا على الأونروا في توفير الموازنات المطلوبة مؤكدين ان هذه مهمة الأمم المتحدة في حشد التمويل اللازم لبرامج الأونروا.

وتناول رؤساء اللجان المشاكل التي تعاني منها المخيمات والتقليصات التي طالت تلك الخدمات بما فيها الموظفين في شتى المجالات الإغاثية والتعليمية والصحية والنظافة والإنشائية والمشاريع والطوارئ.

كما ناقش الاجتماع البروتوكول الذي وقعته الوكالة مع السلطة الوطنية في العام 1994، ورفع العلم الفلسطيني إلى جانب علم الأمم المتحدة.

ورد شمالي على ذلك بأن هذه المؤسسات تابعة للأمم المتحدة وليست للدولة، وأن علمها يشمل كل أعلام الدول.

وفي معرض رده على عدم وجود أختام او ترويسات على كشوف الدرجات للفصل الدراسي الأول، قال: إنه لا يعلم، موضحًا أنه سوف يتم تلافى هذا الأمر عند الشهادة النهائية، دون إجراء أي تعديل على الشهادات الحالية التي تم إصدارها.

ووعد شمالي بدراسة مطالب اللجان الشعبية، والرد عليها من خلال رؤساء المكاتب او اجتماع آخر.

بدوره، وجه عادل منصور مدير عام المخيمات شكره لإدارة الوكالة على الدعوة، ناقلا تحيات الدكتور احمد أبو هولي عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجيئن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!