المشهد المحلي

عباس إلى نيويورك الإثنين لعرض مشروع قرار ضد “خطة ترمب”

رام الله – المشهد الإخباري

أعلن مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة رياض منصور أن الرئيس محمود عباس سيصل الى نيويورك الإثنين المقبل، وسيلقي كلمته أمام أعضاء مجلس الأمن الدولي الثلاثاء.

وقال منصور في تصريح صحفي إنه “بالتنسيق الكامل مع تونس الممثل العربي في المجلس، وكذلك مع ممثل الدول الإسلامية مندوب إندونيسيا سيتم تقديم مشروع قرار للتصويت عليه في جلسة مجلس الأمن”.

وكما ووزعت تونس على أعضاء مجلس الأمن وثيقة غير رسمية تحتوي على عناصر لمشروع قرار بشأن عملية التسوية في الشرق الأوسط، نددت فيها بالخطة الأميركية.

وضمت أبرز عناصر الوثيقة على إعراب مجلس الأمن عن أسفه الشديد إزاء حقيقة أن الخطة التي قدمتها الولايات المتحدة و”إسرائيل” تنتهك القانون الدولي، كما أنها تقوض الحقوق غير القابلة للتصرف والتطلعات الوطنية للشعب الفلسطيني، بما في ذلك تقرير المصير والاستقلال.

وتنقل الوثيقة إدانة المجلس للتصريحات الأخيرة التي تدعو “تل أبيب” إلى ضم مناطق من الأرض الفلسطينية المحتلة بما في ذلك “القدس الشرقية”.

وجدد المجلس -من خلال الوثيقة-دعوته إلى تحقيق سلام شامل وعادل ودائم في الشرق الأوسط دون تأخير، على أساس قرارات الأمم المتحدة ومبادرة السلام العربية وخريطة الطريق الرباعية.

وأكد المجلس الدولي دعمه الثابت لحل الدولتين على أساس حدود ما قبل 1967، وكذلك دعوة جميع الدول إلى الامتثال لقراراته، بما فيها المتعلقة بمدينة القدس، وعدم الاعتراف بأي إجراءات أو تدابير مخالفة للقرارات الدولية بهذا الخصوص.

وعلى الرغم من أن الولايات المتحدة ستستخدم على الأرجح حق النقض (الفيتو) لمنع تمرير مشروع القرار الذي وزعته تونس على أعضاء مجلس الأمن، فإنه يعكس نظرة بعض الأعضاء القاتمة لخطة السلام التي أعلنها ترمب الأسبوع الماضي.

ويشدد مشروع القرار على الحاجة لتسريع الجهود الدولية والإقليمية لبدء “مفاوضات تحظى بمصداقية على جميع قضايا الوضع النهائي في عملية التسوية بالشرق الأوسط دون استثناء”.

ومن شأن استخدام الولايات المتحدة الفيتو بمجلس الأمن أن يسمح لفلسطين بطرح مشروع القرار على الجمعية العامة للأمم المتحدة المؤلفة من 193 عضوًا، حيث سيبين التصويت رد الفعل الدولي على خطة سلام ترمب.

ومن المقرر أن يطلع جارد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي والمهندس الرئيس لخطة الادارة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط، والتي أغضبت الفلسطينيين، أعضاء مجلس الأمن الـ 14 على الخطة في جلسة مغلقة ظهر الخميس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!