المشهد المحلي

القضاء الأعلى يصدر بيانًا مهمًا حول جلسات محاكمة المتهمين في قضية إسراء غريب

رام الله – المشهد الإخباري

اكد المركز الإعلامي القضائي برام الله، على استعداده الدائم للتعاون مع وسائل الإعلام المختلفة في تغطية أخبار المحاكم، ونقل وقائع جلساتها للجمهور، التزاماً بمبدأ العلانية، كما ورد في القانون الأساسي الفلسطيني وقانون السلطة القضائية، بوصف ذلك إحدى ضمانات النزاهة والمحاكمة العادلة.

جاء ذلك خلال بيان صحفي أصدره مجلس القضاء الأعلى حول جلسات محاكمة المتهمين في قضية اسراء غريب.

وجدد المركز الإعلامي القضائي، التذكير بقرار هيئة جنايات بيت لحم بأن جلسات محاكمة المتهمين في قضية المرحومة إسراء غريب، علنية ومتاحه أمام الجمهور ووسائل الإعلام المختلفة، متمنياً من الزملاء الصحفيين ومؤسساتهم مراعاة حساسية هذه القضية عند إعداد تقاريرهم الإعلامية.

وأضاف البيان: “إن ما ورد في شهادات الشهود أمام المحكمة في الجلسات الأخيرة تضمن عبارات قاسية وأخرى خادشة بالحياء العام، ما يمس بالنسيج المجتمعي وكرامة الضحية”.

وأعرب المركز الإعلامي القضائي عن امله من كافة الزميلات والزملاء الصحفيات والصحفيين مراعاة حساسية مثل هذه القضايا والموازنة بين حق الجمهور بالمعرفة والاطلاع وبين الكرامة الإنسانية للضحايا.

يشار إلى ان حادثة مقتل الفتاة إسراء غريب في مدينة بيت لحم العام الماضي، أثارت جدلا واسعا عبر مواقع التواصل الإجتماعي، ووسائل الاعلام الفلسطينية والعربية.

الفتاة الفلسطينية إسراء غريب (21 عاما) من مواليد عام 1998 من سكان مدينة بيت لحم، تعرضت للضرب والتعذيب المفضي إلى الوفاة على يد ثلاثة شبان من عائلتها في 22 أغسطس 2019، لنشرها صورة شخصية مع خطيبها ، لكن العائلة أنكرت هذا الاتهام مدعية أنها توفيت بنوبة قلبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!