عدسة المشهد

فيديو مؤثر : أحمد جودة من مدينة دير البلح يروي مأساته مع داء الفيل

خاص – المشهد الإخباري

“لا استطيع الذهاب لزيارة والدتي، أو الجلوس في المنزل أمام زوجتي ومع أولادي، لا استطيع الخروج للشارع، ولبس الأحذية، امارس حياتي بكل صعوبة”.

تلك هي الكلمات التي نطق بها الشاب “احمد خليل جودة”، (35 عاما)، من سكان مدينة مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، واصفًا المأساة الإنسانية التي يعيشها نتيجة مرض أصابه في قدميه يسمى “داء الفيل”، إثر إنسداد في الغدد اللمفاوية.

يروي جودة لـ “مراسل “المشهد الإخباري” المأساة التي يعيشها قائلا: “في طفولتي وخلال دراستي الإبتدائية والإعدادية، لم أكن أعاني من أي مرض”.

ويضيف: “في احد الأيام سقطت على قدمي اليمين، ثم اليسار، ومنذ ذلك الحين تنقلت بين عدد من مستشفيات القطاع، وبعد معاناة طويلة ابلغوني بانني اعاني من انسداد في الغدد اللمفاوية”.

ويكمل قائلا: “طلبت السفر للخارج من أجل العلاج، وبعد معاناة طويلة تمت الموافقة، وذهبت للضفة الغربية، مضيفا بان التحويلة كانت من أجل صورة فقط؛ حيث كشفت ان لدي انسداد في الغدد اللمفاوية، وتناثر في الشرايين من الممكن علاجها، ولكن خارج فلسطين”.

يناشد الشاب جودة، الرئيس محمود عباس ” أبومازن”، وأصحاب القلوب الرحيمة، النظر إليه بعين الرحمة ومساعدته في العلاج للخارج بسبب صعوبة إجراء أي عملية له في فلسطين، لكي يعود لممارسة حياته بشكل طبيعي.

https://youtu.be/MghXkijN7ss

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!